الجمهوريون يحتشدون لإعلان ترامب مرشحا رسميا للرئاسة

أخبار العالم

الجمهوريون يحتشدون لإعلان ترامب مرشحا رسميا للرئاسةدونالد ترامب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hule

افتُتح مؤتمر الحزب الجمهوري، الإثنين 18 يوليو/تموز في كليفلاند، بمشاركة أكثر من 2000 مندوب، لتزكية دونالد ترامب، مرشحا عن الحزب للانتخابات الرئاسية، حيث من المقرر أن يلقي خطابا.

ويتوقع أن يصل الملياردير الذي أحدث مفاجاة بإزاحته كافة منافسيه الجمهوريين، مساء إلى القاعة مع زوجته ميلانيا عارضة الأزياء السابقة من الأصل سلوفيني والتي تصغره بـ24 عاما.

وفي مستهل المؤتمر، دعا رئيس الحزب، رينسي بريبوس، إلى الوقوف دقيقة صمت، حدادا على أرواح الشرطيين الذين قتلوا في باتون روج ودالاس وغيرهما من المناطق.

وبعد أداء يمين الولاء للراية الوطنية، بدأ المندوبون مناقشة الأمور الإجرائية، وكانت لائحة الغائبين لافتة للانتباه.

وبين الغائبين الرئيسان بوش الأب والابن اللذان لم يدعما ترامب، كما بقي المرشحان الخاسران للانتخابات الرئاسية، جون ماكين وميت رومني، على مسافة من الملياردير.

ومن المنتظر أن يتنافس الملياردير المثير للجدل مع المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون للوصول إلى البيت الأبيض.

وافتتحت أعمال المؤتمر رسميا في الساعة 13,00 بالتوقيت المحلي (17,00 ت.غ.) في مدينة كليفلاند (أوهايو شمال) والتي يبلغ تعداد سكانها 400 ألف نسمة، وقد اتخذت اجراءات أمنية استثنائية بانتظار توافد آلاف الأشخاص إليها.

وكان بول منافورت المسؤول عن حملة ترامب قد أكد، مساء الأحد، أن هذا المؤتمر سيكون مختلفا تماما، حيث أشار إلى أن هدف المؤتمر سيساعد الأمريكيين على فهم دونالد ترامب بصورة أفضل، وأضاف "حياته الشخصية تستحق أن تسرد".

ومن المتوقع أن يتم تبني برنامج الحزب للانتخابات الرئاسية وإلقاء عدد من الخطابات بينها خطاب ميلانيا ترامب (46 عاما) زوجة الملياردير التي تصغره بـ24 عاما.

وميلانيا، عارضة الأزياء السابقة الانيقة السلوفينية الأصل، بقيت بعيدا عن الأضواء خلال الحملة وفضلت أن تخصص وقتها لتربية ابنهما بارون (10 سنوات)، لكنها تدافع عن زوجها بشكل منهجي وتحاول إضفاء طابع إنساني على سلوكه.

ومن المقرر أن يلقي ترامب خطاب قبوله ترشيح الحزب الجمهوري له الخميس.

وتجدر الإشارة إلى أن المؤتمر لن يشارك فيه شخصيات كبيرة من الحزب في كالرئيسين السابقين، بوش الأب والابن، ولا المرشحين السابقين للانتخابات الرئاسية عن الحزب الجمهوري، جون ماكين وميت رومني، لنفورهم من شخصية ترامب.

لكن رئيس مجلس النواب الأمريكي، بول راين، سيلقي كلمة خلال المؤتمر وكذلك زعيم الغالبية في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، بالإضافة إلى المرشح لمنصب نائب الرئيس، المحافظ مايك بينس.

وكان ترامب كتب الأحد في تغريدة، بعد مقتل ثلاثة شرطيين في لويزيانا: "نحاول محاربة تنظيم "داعش" والآن مواطنونا يقتلون أفرادا في الشرطة الأمريكية، مضيفا: "باتت بلادنا مقسمة وخارجة عن السيطرة، والعالم يراقب".

وتفيد استطلاعات الرأي الحالية بتقدم كلينتون بمعدل 3,2 نقطة (43,8 مقابل 40,6) وفقا لموقع ريل كلير بوليتيكس.

المصدر: أ ف ب