ديل بوسكي يريد لغوارديولا قيادة الماتادور

الرياضة

ديل بوسكي يريد لغوارديولا قيادة الماتادور
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hue1

أعرب مدرب منتخب اسبانيا السابق فيسينتي ديل بوسكي، عن رغبته في أن يتسلم هذا المنصب في المستقبل، مواطنه جوسيب غوارديولا، المدرب الفني الحالي لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم.

وقال ديل بوسكي لصحيفة "سوديتش زيتونغ - Süddeutsche Zeitung" الألمانية: "غوارديولا  قادر على جعلنا فخورين. لماذا لا يستطيع كاتالوني(يقصد غوارديولا) تدريب المنتخب الإسباني؟ أعتبر أن غوارديولا أفضل مدرب في العالم. هو قادر على المساهمة في التقارب بين كاتالونيا وبقية إسبانيا".

وكرم الاتحاد الإسباني لكرة القدم، المدرب المخضرم فيسينتي ديل بوسكي وعبر عن امتنانه له في حفل تكريم يوم الجمعة، بعد تركه لقيادة المنتخب الوطني عقب 8 أعوام حافلة بالانتصارات.

وتم منح ديل بوسكي (65 عاما)، الذي قاد إسبانيا للتتويج بكأس العالم للمرة الأولى في 2010 إضافة إلى بطولة أوروبا للمرة الثانية على التوالي قبل عامين، قلادة ذهبية وحظي بحفاوة كبيرة خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الإسباني للعبة بمقره في لاس روزاس في العاصمة مدريد.

وكال أنخيل ماريا بيار رئيس الاتحاد الإسباني المديح لديل بوسكي وقال لموقع الاتحاد على الإنترنت: "فرضنا هيمنتنا على كرة القدم الأوروبية في آخر 8 سنوات. عدد قليل من المنتخبات حقق نفس المجد. الجميع يقر بأحقيتنا في ما وصلنا إليه".

وأضاف: "كسب فيسنتي ديل بوسكي قلوبنا وحاز على إعجاب الجميع. كان حجر الأساس لأفضل فريق لإسبانيا على مر العصور بعدما تسلم القيادة من لويس أراغونيس في 2008".

وتابع: "نحترم قراره بعدم الاستمرار معنا ونحن ممتنون له واليوم نودع فيسنتي المدرب، لكنه سيواصل (العمل) معنا".

وسيحصل ديل بوسكي على منصب جديد بالاتحاد الإسباني لكرة القدم لم يعلن عنه حتى الآن.

ومن جهته، قال ديل بوسكي: "في تلك السنوات تعرضنا لهزائم وحققنا انتصارات، لكن سعيت لإنجاز المهام الكبرى كمدرب للفريق الوطني ولتمثيل كرة القدم بشكل جيد داخل وخارج الملعب، واختيار أفضل اللاعبين للمنافسة، وأن أنافس وأقر بالهزيمة عندما تحدث".

ورحل ديل بوسكي عن المنتخب عقب خروج المنتخب الاسباني من الدور ثمن النهائي لبطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016" في فرنسا، على يد المنتخب الإيطالي، إثر خسارته أمامه (2-0) في اللقاء الذي جمعهما يوم 27 يونيو/حزيران الماضي .

وقاد ديل بوسكي المنتخب الإسباني للفوز بكأس العالم 2010 ويورو 2012، لكنه ودع مبكرا جدا من مونديال 2014.

ويعتبر ديل بوسكي المدرب الوحيد في التاريخ الذي فاز بكأس العالم واليورو، وكذلك دوري أبطال أوروبا، حققه مرتين مع ريال مدريد عامي 2000 و2002.

ويستهل منتخب إسبانيا التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، بمواجهة ضيفه منتخب ليختنشتاين في 5 سبتمبر/كانون الأول المقبل.

المصدر: "سبورت إكسبريس"