فنزويلا تفتح الحدود مع كولومبيا للغذاء والدواء

أخبار العالم

فنزويلا تفتح الحدود مع كولومبيا للغذاء والدواءفنزويليات يقتحمن الحدود الكولومبية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/htyp

تدفق آلاف الفنزويليين عبر جسور على كولومبيا الاثنين 11 يوليو/تموز، بعدما ألغت فنزويلا قرارا بإغلاق الحدود، للسماح لمواطنيها بشراء الأغذية والأدوية.

وصرح مسؤولون كولومبيون بأن 35 ألف فنزويلي قاموا بالرحلة ،الأحد 10 يوليو/تموز 2016، خلال فترة فتح الحدود التي لم تستمر أكثر من 12 ساعة.

وكانت مئات السيدات تدافعن الأسبوع الماضي وعبرن نقطة تفتيش إلى مدينة كولومبية على الجانب الآخر، وقلن إنهن بحاجة ماسة لشراء سلع أساسية.

يذكر أن الرئيس نيكولاس مادورو، أمر بإغلاق الحدود مع كولومبيا في أغسطس/آب الماضي، سعيا للقضاء على عمليات التهريب والجرائم.

من جانب آخر أعلن مادورو في بث تلفزيوني الاثنين 11 يوليو/تموز عن إسناد مهام إصلاح ومعالجة العجز المالي الذي تعيشه البلاد إلى وزير دفاعه فلايميربادرينو لوبيز.

 ويشمل هذا البرنامج "تعزيز كفاءة الإنتاج والنقل والإمداد والتوزيع والعمليات الجديدة في المبيعات، وإحلال الواردات والأمن وإجراءات السلامة الشاملة".

ويعتقد مادورو أن تنفيذ هذه الإجراءات ضمن إطار مرسوم حالة الطوارئ الاقتصادي المفروض في البلاد سيسهم في تلبية احتياجات السكان.

يذكر أن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مدد منتصف مايو/أيار الماضي حالة "الطوارئ الاقتصادي" السارية منذ منتصف كانون الثاني/يناير الماضي ثلاثة أشهر إضافية.

وتجيز حالة "الطوارئ الاقتصادية" للحكومة أن تضع يدها على ممتلكات للقطاع الخاص لضمان توفير المواد الأساسية للمواطنين وصلاحيات واسعة لتنظيم المشتريات الحكومية، كاتخاذ تدابير "لحماية الطبقة العاملة" وإعادة تخصيص الموارد للقطاعات الأكثر ضعفا من السكان، وهو ما ترى فيه المعارضة تمهيدا للطريق أمام عمليات تأميم جديدة.

المصدر : وكالات

.