وفد أوروبي يدعو من دمشق إلى عدم التدخل في شؤون الدول

أخبار العالم العربي

وفد أوروبي يدعو من دمشق إلى عدم التدخل في شؤون الدولالوفد الأوروبي خلال زيارته لدمشق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/htvi

دعا نائب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الأوروبي خافيير كوسو واشنطن وبوركسل إلى عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى.

وفي معرض حديثه عن التغيرات المحتملة في سياسة الاتحاد الأوروبي تجاه سوريا قال كوسو: "يجب احترام حكومات الدول الأخرى... ومن غير المقبول أن تقرر الولايات المتحدة أو الاتحاد الأوروبي من الذي يجب أن يكون على رأس السلطة في هذا البلد أو ذاك".

وبشأن سيناريوهات التقسيم في الشرق الأوسط، قال السياسي الأوروبي: "يجب أن نستذكر الماضي... فالأوضاع الراهنة كان سببها سياسة تقسيم الشرق الأوسط التي تبناها كل من جورج بوش وخوسيه ماريا أثنار وتوني بلير وخوسيه مانويل باروسو، واستمر هذا التقسيم في ليبيا ومن ثم في سوريا".

وندد كوسو بسياسة المعايير المزدوجة تجاه الدول، قائلا: "هناك حاجة للتغيير، كما يجب التوقف عن التدخل بشؤون الآخرين وتقرير من هو الجيد أو السيئ ليكون في الحكم.... أستغرب معاملتهم البلدان بمعايير مزدوجة... فمعاملتهم للسعودية على سبيل المثال تختلف عن معاملتهم للبلدان الأخرى.. وكل ذلك لأن السعودية حليفتهم، كفى.. دعونا نحترم ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي.. حينها فقط سنتقدم".

يذكر أن الوفد الأوروبي برئاسة كوسو زار دمشق الأحد 10 يوليو/تموز والتقى الرئيس السوري بشار الأسد، وتناول الحديث خلال اللقاء الأوضاع في سوريا والحرب على الإرهاب، وآثار دماره في مناطق عدة من العالم.

من جانبه، أكد الأسد أن "المشكلات التي تواجهها أوروبا من الإرهاب والتطرف وموجات اللجوء سببها تبني بعض قادة الغرب سياسات لا تخدم مصالح شعوبهم وخاصة عندما قدم هؤلاء القادة الدعم والغطاء السياسي للمجموعات الإرهابية في سوريا".

كما شدد الأسد على أهمية دور البرلمانيين الأوروبيين في تصويب سياسات بعض الحكومات الأوروبية والتي أدت إلى تفشي ظاهرة الإرهاب وإلى تدهور الأوضاع المعيشية في سوريا.

وشدد أعضاء الوفد على ضرورة الحفاظ على سيادة سوريا وعدم المساس بها، مشيرين إلى أن السوريين وحدهم من يقررون مستقبل بلدهم بعيدا عن أي تدخل خارجي.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية
مباشر.. فعاليات المهرجان الدولي الثالث للألعاب النارية في موسكو