مدافع أمريكية على سفن كوريا الشمالية الحربية!

أخبار العالم

مدافع أمريكية على سفن كوريا الشمالية الحربية!صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hsas

بدأت القوات البحرية الكورية الشمالية في تركيب المدافع الأمريكية (Gatling ) على سفنها الحربية بالقرب من خط الحدود الشمالي في البحر الغربي، حسب مانقلته وكالة يونهاب.

وقال مسؤول في الجيش الكوري الجنوبي الثلاثاء 28 يونيو/حزيران: "رصدنا مؤشرات تشير إلى استبدال الأسلحة القديمة للسفن الحربية في البحر الغربي بمدافع جاتيلنج الأمريكية".

وأضاف المسؤول: "إذا زودت 380 السفن الحربية بهذه البنادق، فإن ذلك يشكل تهديدا خطيرا بالنسبة للقوات البحرية الكورية الجنوبية في حال حدوث معركة" .

وفي الوقت الحالي، تحمل زوارق الدورية لكوريا الشمالية مدافع رشاشة من عيار 30 ملم، ويعتقد بأن مدفع جاتيلنج الذي تحمله بعض زوارق دورية كوريا الشمالية، طورته شركة "جنرال إلكتريك" الأمريكية مع عيارات 12.7 ملم، وباستطاعة هذه المدافع إطلاق ألفي طلقة في الدقيقة الواحدة، ويتراوح مداها الأقصى بين 5 - 6 كيلومترات وهي مدمرة للسفن الحربية.

كما تتابع السلطات العسكرية في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة كيفية حصول كوريا الشمالية على مدافع "جاتيلنج".

الإدارة الأمريكية تقر بنجاح تجربة بيونغ يانغ الصاروخية الأخيرة.

من جهتها أكدت وزارة الدفاع الأمريكية الاثنين 27 يونيو/حزيران نجاح صاروخ بيونغ يانغ البالستي متوسط المدى في الوصول إلى الفضاء وعودته إلى الغلاف الجوي،الأسبوع الماضي.

وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي تعترف فيها الإدارة الأمريكية بعودة صاروخ كوري شمالي إلى الغلاف الجوي.

وقال المتحدث باسم الوزارة الكابتن جيف ديفيس للصحفيين: "شاهدنا وصول صاروخ موسودان البالستي إلى الفضاء ثم عودته مرة أخرى إلى الغلاف الجوي قاطعا مسافة 250 ميلا" منوها بأن الإطلاق "سيكون ناجحا" في حال نفذت بيونغ يانغ الاختبار بهذه الطريقة.

وقال ديفيس: " هذا الاختبار الصاروخي يؤكد أننا بحاجة إلى مواصلة ممارسة الضغوط على كوريا الشمالية حتى تمتثل لقرارات مجلس الأمن الدولي... "الولايات المتحدة على أهبة الاستعداد دائما لمواجهة التهديدات" بحسب تعبيره.

وكانت بيونغ يانغ قد أطلقت صاروخي موسودان بالستيين متوسطي المدى الأسبوع الماضي، وأعلنت عن نجاحها في التجربة السادسة من نوعها بعد 5 محاولات فاشلة.

المصدر: وكالات