الأمم المتحدة: نزوح 80 ألف مدني من دارفور

أخبار العالم العربي

الأمم المتحدة: نزوح 80 ألف مدني من دارفورالأمم المتحدة تؤكد نزوح 80 ألف سوداني من دارفور
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hqpw

أكدت الأمم المتحدة نزوح 80 ألف مدني هربا من المعارك الدائرة منذ يناير/ كانون الثاني في جبل مرة وسط دارفور في السودان، حسبما أعلن مسؤول في الأمم المتحدة الثلاثاء 14 يونيو/حزيران.

وقال مسؤول عمليات حفظ السلام الأممية هيرفيه لادسو إن المنظمة الأممية تلقت كذلك معلومات عن نزوح 127 ألف شخص آخرين، تعذر تأكيدها بسبب صعوبة وصول العمال الإغاثة إلى المنطقة الوسطى في دارفوربصورة خاصة.

ولا يزال ما مجمله 1,6 مليون مدني يقيمون في نحو 60 معسكرا للنازحين في جبل مرة، المنطقة الواقعة بين ثلاث ولايات في الإقليم.

وذكر لادسو خلال جلسة مخصصة للوضع في دارفور في مجلس الأمن الدولي أن هناك معلومات حول تواصل المعارك بين جيش تحرير السودان بزعامة عبد الواحد نور وبين القوات الحكومية، مشيرا إلى أن البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي "مينواد" لا تستطيع تأكيد هذه الأرقام لأنها غير قادرة على الوصول إلى المنطقة.

وحسب هذه المعلومات هاجم المتمردون مواقع للقوات الحكومية في 30 مايو في كوتروم (شرق نتريتي ولاية دارفور الوسطى)، ما أدى الى نشوب مواجهات برية استمرت حتى الـ5 من يونيو/حزيران وأسفرت عن ضحايا من المعسكرين وبين صفوف المدنيين.

وتابع لادسو أن المحادثات بين الأمم المتحدة والخرطوم حول انسحاب تدريجي لقوة حفظ السلام الدولية متواصلة "لكنها لم تفض إلى اتفاق".

وتصر الخرطوم على انسحاب سريع بينما تريد الأمم المتحدة أن يتم على مراحل وأن يرتبط بتحسن ملموس على الأرض.

من جهة أخرى، أوصى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بتمديد مهمة قوة حفظ السلام التي تنتهي في يونيو/حزيران لمدة عام، ويفترض أن يقرر مجلس الأمن الدولي المسألة قبل نهاية الشهر الحالي.

وحسب الأمم المتحدة، أسفر النزاع في دارفور منذ عام 2003عن سقوط أكثر من 300 ألف قتيل ونزوح 2,6 مليون شخص.

المصدر: أ ف ب

الأزمة اليمنية