وزارة الرياضة الروسية تتحدث عن تزوير عينات المنشطات بمختبر موسكو

الرياضة

وزارة الرياضة الروسية تتحدث عن تزوير عينات المنشطات بمختبر موسكورئيس مختبر موسكو للمنشطات كان يزوّر نتائج العينات
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hq0s

صرحت مستشارة وزير الرياضة الروسي لشؤون مكافحة المنشطات ناتاليا جيلانوفا بأنها كانت تحاول منذ عام 2012 " القبض" على الرئيس السابق لمختبر موسكو لمكافحة المنشطات غريغوري رودتشينكوف.

وتأتي محاولة المستشارة للقبض على غريغوري استنادا لأساس قانوني جدي لإقالته بحسب قولها.

وقالت جيلانوفا لصحيفة "أر –سبورت"، الخميس 9 يونيو/ حزيران: "كل شيء (الاتهامات) مبنية على شهادات رودتشينكوف، ولا أريد التطرق إلى أمور شخصية ولكن، ما يفعله رودتشينكوف حاليا، هو أمر غير صحيح. ولقد كشفت لجنة الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بأنه الشخص الذي كان يزور، ليس نتائج العينات فقط، بل يقوم بتوزيع المنشطات، وهو بنفسه اعترف بالقيام بذلك".

وخلصت مستشارة وزير الرياضة الروسي إلى القول إنه من الممكن أن ترفع في المستقبل دعوى قضائية ضد الرئيس السابق لمختبر موسكو لمكافحة المنشطات، غريغوري رودتشينكوف، أما الآن فيخطط للنظر في هذا الشأن بمشاركة أجهزة إنفاذ القانون الفرنسية في إطار الدعوى المرفوعة ضد الاتحاد الدولي لألعاب القوى واتحاد ألعاب القوى الروسي.

 هذا وقد عرضت قناة "إي أر دي" الألمانية، فيلما وثائقيا جديدا للصحفي هايو زيبلت، حول المنشطات في روسيا ورد فيه جملة أمور، منها نص رسالة رودتشينكوف تحتوي على تفاصيل أنشطة جيلانوفا، وذكرت القناة بأنها تحتفظ لديها على أصل من هذه الرسالة.

ويذكر أنه في فترة الاستعداد للألعاب الأولمبية في سوتشي 2014 ، أصبحت جيلانوفا على اتصال وثيق مع الدكتور باتريك شاماش، المدير الطبي باللجنة الأولمبية الدولية، وعرّفته على وزير الرياضة الروسي، فيتالي موتكو، حيث وعد شاماش موتكو، ونائبه يوري ناغورنيخ والمستشارة جيلانوفا، بالقيام بـ "حل المشاكل" مع اللجنة الأولمبية الدولية والوكالة العالمية لمكافحة المنشطات، وأيضا تحسين العلاقات مع الاتحاد الدولي لألعاب القوى بعد دورة الألعاب الأولمبية الصيفية عام 2012 في لندن.

المصدر: سبوتنيك