رئيس سابق للموساد: معالجة مسلحي النصرة في إسرائيل لن يرتد سلبا عليها

أخبار العالم

رئيس سابق للموساد: معالجة مسلحي النصرة في إسرائيل لن يرتد سلبا عليهاإفرايم هاليفي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hpaf

دافع الرئيس الأسبق لوكالة الاستخبارات الإسرائيلية الخارجية (الموساد)، إفرايم هاليفي، عن معالجة مسلحي "جبهة النصرة" في سوريا بالمستشفيات الإسرائيلية.

وأوضح هاليفي في تصريحات لقناة "الجزيرة" الإنكليزية، أن "تقديم المعونة للنصرة، لن يرتد سلبا على إسرائيل.. الوضع في سوريا يسمح بأن تقوم حاليا بما لا تستطيع القيام به في أي مكان آخر في العالم".

واعتبر أن "المشكلة الحالية في سوريا ليست بين السوريين، بل في التدخلات الخارجية هناك".

وقال هاليفي إنه "حان الوقت للإسرائيليين للتفاوض مع حماس"، مؤكدا أن الحوار المباشر مع عدوهم اللدود سيؤدي بنهاية المطاف إلى القبول بمبدأ العيش المشترك.

وأوضح إنه يفضل التوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار مع حماس التي تسيطر على قطاع غزة، وقال "الحوار الإسرائيلي مع حماس سيفضي إلى العديد من المزايا الايجابية والمحفزات الأخرى للحركة".

وأكد هاليفي أن "مطالبة العالم الإسلامي بالاعتراف بحق إسرائيل في الوجود هو تقريبا مثل مطالبتهم بتغيير دينهم".

المصدر: رأي اليوم