" داعش " يتبنى تفجير المكلا.. ونجاة مدير أمن حضرموت من الاغتيال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hn8t

تبنى تنظيم "داعش" الإرهابي الأحد 15 مايو/أيار، العملية الانتحارية التي استهدفت تجمعا لمجندين جدد في أحد المعسكرات بمدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت شرق اليمن.

 ونقلت وسائل بيان للتنظيم ذكر فيه أن انتحاريا تابعا للتنظيم فجر حزامه الناسف داخل مبنى النجدة التابع لقوات الأمن في منطقة فوه بمدينة المكلا ما أدى إلى سقوط 25 قتيلا ونحو 65 جريحا بينهم حالات حرجة جراء التفجير الذي وقع عند بوابة معسكر النجدة أثناء تسجيل الجنود الجدد من أبناء المكلا.

وقال مسؤول محلي "إن انتحاريا يحمل حزاما ناسفا، فجر نفسه أمام بوابة معسكر النجدة بمنطقة فوه بمدينة المكلا، والذي يتم فيها تدريب الجنود المستجدين بالجيش اليمني، الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي".

وتعد هذه العملية الأولى من نوعها بعد تحرير التحالف العربي للمدينة من عناصر تنظيم "القاعدة" عبر حملة عسكرية لا زالت قائمة منذ أكثر من أسبوعين.

وذكرت مصادر صحفية أن عملية انتحارية أخرى استهدفت مدير أمن حضرموت العميد مبارك العوبثاني أمام بوابة مكتبه نجا منها فيما قتل عدد من مرافقيه.

ويأتي هذا التفجير، بعد أيام من هجوم انتحاري استهدف الخميس الماضي، نقطة للجيش بمنطقة خلف في المكلا، أوقع 8 قتلى و15 جريحا. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير.

وتتزامن هذه التطورات مع تنفيذ قوات التحالف العربي لعملية عسكرية تستهدف القضاء على تنظيم القاعدة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية