اكتشاف الحجم الحقيقي لكوكب مجهول في المجموعة الشمسية

الفضاء

اكتشاف الحجم الحقيقي لكوكب مجهول في المجموعة الشمسية علماء فلك يكتشفون كوكبا ضخما مجهولا في المجموعة الشمسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hn1m

ساعد التلسكوب "كبلر" العلماء على قياس قطر الكوكب القزم "2007 OR10" حيث أظهرت القياسات التي توصل إليها العلماء أن هذا الكويكب المكتشف أكبر بكثير مما كان يعتقد.

فبعد تقييم أبعاد الكوكب القزم "2007 OR10" أصبح العلماء يتحدثون عن ضرورة وجود الجليد والميثان وثاني أكسيد الكربون والنيتروجين بعدما أن كان وجود هذه المواد مستحيلا برأيهم لاعتقادهم أن حجمه الصغير لا يسمح بذلك.
وقال أندراس بال من مرصد "كونكوي" في هنغاريا إن اكتشاف مثل هذه الكواكب وقياس حجمها كان صعبا في السابق لأن سطحها مظلم للغاية.

وتمكن بال وفريقه من قياس حجم "2007 OR10" بفضل التلسكوبين "هيرشيل" الذي يعمل في نطاق الأشعة تحت الحمراء و"كبلر" القادر على التقاط أدنى التغيرات في سطوع النجوم والكواكب.

وقد مكّن هذان التلسكوبان علماء ناسا ومجموعة من المراكز البحثية الأخرى من الحصول على صور لأكثر الكواكب القزمة "الباردة" والغير المرئية المتواجدة في الحزام الذي يطلق عليه اسم "حزام كويبر".

ويستخدم العلماء عادة التلسكوبات التي تعمل في نطاق الأشعة تحت الحمراء لدراسة هذا النوع من الكواكب القزمة إذ يمكِّن هذا التلسكوب من تحديد حجم الأجرام السماوية عن طريق دراسة تركيبها الكيميائي وبعد ذاك يتم تقييم لمعانها. ولكن فرص إيجاد كواكب قزمة مثل "2007 OR10" وقياس حجمها تبقى ضئيلة جدا بالاعتماد على هذا النوع من التلسكوبات.

وتمكن العلماء من حل هذا المشكل الذي كان يواجههم في مجال قياس حجم الكواكب القزمة مثل "2007 OR10" عن طريق جمع الصور التي التقطها "هيرشل" الذي يعمل في نطاق الأشعة تحت الحمراء مع الصور المختلفة التي التقطها التلسكوب "كيبلر" في عام 2014 خلال مهمته K2، مما سمح للعلماء في قياس حجم وسرعة دوران واحد من الكواكب القزمة في حزام "كويبر".

ويذكر أن العلماء توصلوا في محاولة سابقة لقياس "2007 OR10" إلى أن حجم هذا الكويكب صغير جدا مقارنة بـ"بلوتو" إذ إن قطره لا يجب أن يتعدى 1280 كيلومتراً.

إلا أن الحسابات التي أجراها بال وفريقه أظهرت أن الكويكب "2007 OR10" أكبر مما كان يعتقده العلماء، إذ يبلغ قطره 1535 كيلومترا مما يجعله ثالث أكبر كوكب قزم في حزام "كويبر" بعد كل من "بلوتو" و"إيريس" كما يمكن أن يتواجد على سطحه الميتان ومواد أخرى.
ويعتقد العلماء أن حجم "2007 OR10" الذي تم التوصل إليه سيمكن من شرح واحد من أسرار هذا الكوكب القزم كما سيجيب عن أحد الأسئلة التي يطرحها العلماء ألا وهو: لماذا يطغى اللون الأحمر على سطح هذا الكوكب القزم؟

وذكر ميك شاومب أحد العلماء الأوائل الذين اكتشفوا "2007 OR10" أن التوصل إلى الحجم الحقيقي لهذا الكويكب واكتشاف بعض خصائصه يجعلنا الآن نتحدث عن وضع اسم خاص لهذا الكوكب القزم.

يذكر أن"2007 OR10" لا يملك اسما، فهو ما زال يحمل الرمز"OR10" وتم اكتشافه في 2007-07-17، ويبلغ قطره 1535 كيلومترا وهذا ما يجعل من "2007 OR10" ثالث أكبر كوكب قزم في النظام الشمسي من حيث الحجم. 

المصدر: ria.ru