هل تنقذ مبادرة "الأراضي البيضاء" وزير الإسكان السعودي؟

أخبار العالم العربي

هل تنقذ مبادرة السعودية تعول على رسوم الأراضي البيضاء لمعالجة أزمة لإسكان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hmtc

تفاقمت قضية العقارات في السعودية مؤخرا، نظرا إلى ضبابية الإجراءات التي فشلت في احتواء أزمة الإسكان لدى المواطنين من ذوي الدخل المحدود، ووصلت حتى المطالبة باستقالة وزير الإسكان.

واقترحت مبادرة "الأراضي البيضاء" كجزء من حل أزمة الإسكان في السعودية، إذ تعتزم وزارة الإسكان فرض ضرائب سنوية على الأراضي البيضاء الصالحة للسكن المملوكة لشخص أو أكثر من ذوي الصفة الطبيعية أو الصفة الاعتبارية غير الحكومية، على أن لا تتجاوز الضريبة نسبة 2.5 بالمئة من قيمة الأرض.

ويهدف نظام الضرائب على الأراضي البيضاء إلى زيادة المعروض من الأراضي المطورة (الصالحة للاسكان) بما يحقق التوازن بين العرض والطلب، وإلى حماية المنافسة العادلة ومكافحة الممارسات الاحتكارية، بالإضافة إلى توفير الأراضي السكنية بأسعار مناسبة.

ويقدر محللون أن نسبة الأراضي البيضاء في السعودية تتراوح بين 40 و50 بالمئة من مساحة النطاق العمراني للمدن الرئيسية الكبرى، الرياض وجدة والدمام.

ماهي الأراضي البيضاء

معظم الأراضي البيضاء في السعودية مملوكة لرجال أعمال، وشركات، وأفراد أثرياء، وشخصيات نافذة، ويحتفظون بها دون تطوير، ربما للرغبة في ارتفاع أسعارها لاحقا أو لصعوبة تطويرها سريعا في ظل تحمل تكلفة تزويدها بالخدمات والبنية الأساسية.

وبحسب بيان مجلس الوزراء السعودي، فإن الأراضي البيضاء هي كل أرض فضاء مخصصة للاستخدام السكني أو السكن التجاري داخل حدود النطاق العمراني  مملوكة لشخص أو أكثر من ذوي الصفة الطبيعية أو الصفة الاعتبارية غير الحكومية.

وبحسب موقع "أريبيان بزنس"، فإن مبادرة نظام الضرائب على الأراضي البيضاء مر بمراحل قبل بلوغ صيغته النهائية، وهذه المراحب هي كالآتي: 

5 مارس/آذار 2011، صدور أمر ملكي بإنشاء وزارة للإسكان، وتعيين شويش الضويحي وزيرا لها، وتولي الوزارة المسؤولية المباشرة عن كل ما يتعلق بأراضي الإسكان.

6 يونيو/حزيران 2011، مجلس الشورى السعودي يوافق على مقترح فرض رسوم سنوية على الأراضي البيضاء التي تقع ضمن النطاق العمراني للمدن.

سبتمبر/أيلول 2014، وزارة الإسكان تعد ملفا حول فرض رسوم على الأراضي البيضاء، وتحيله إلى هيئة كبار العلماء لأخذ الرأي الشرعي.

مارس/آذار 2015، مجلس الوزراء يوافق على فرض رسوم على الأراضي البيضاء، ويوجه بإعداد الترتيبات التنظيمية.

23 نوفمبر/تشرين الثاني 2015، مجلس الوزراء يوافق على فرض الرسوم على الأراضي البيضاء داخل المدن الرئيسية بنسبة 2.5 بالمئة، ويحوله لوزارة الإسكان لإعداد اللائحة التنفيذية.

 السعوديون ما بين دعوات "الإقالة" و"الشكر"

مبادرة فرض الضرائب على الأراضي البيضاء أثارت جدلا على شبكات التواصل الاجتماعي، وطالب سعوديون بإقالة وزير الإسكان ماجد الحقيل بسبب ما اعتبروه "تقصيرا" في إيجاد حل جذري لمشكلة الإسكان في بلادهم ودشنوا هاشتاغ # إقالة_وزير_ الإسكان_مطلب_شعب

ومن جانب آخر، ثمن آخرون هذه المبادرة، واعتبروها خطوة نحو المسار الصحيح لمعالجة الأزمة، وأطلقوا هاشتاغ #شكرا_وزير_الإسكان.

وكانت وزارة الإسكان السعودية أصدرت الأسبوع الماضي بيانا أكدت فيه أن نظام الرسوم على الأراضي البيضاء يستهدف تحقيق مجموعة من الفوائد لقطاع الإسكان وأطرافه المختلفة من مواطنين ومستثمرين، مبينة أنه يمثل إحدى المبادرات التي سعت إليها الوزارة وأقرها مجلس الوزراء في إطار الجهود الرامية لتنظيم السوق الإسكاني في جميع مناطق المملكة.

وذكرت الوزارة أنها ستعاقب "كل من يخالف أحكام النظام واللائحة بغرامة مالية لا تزيد على مقدار الرسم المستحق على أرضه، ولا يخل ذلك بإلزامه بسداد الرسم المستحق".

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية