عمال الحفر يكتشفون ناباً لماموث

متفرقات

عمال الحفر يكتشفون ناباً لماموثعمال حفر يكتشفون نابا لماموث
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hm16

وجد فريق من عمال الحفر نابا لماموث عند استخراج الحصباء من مقلع مكشوف في إحدى نواحي إقليم ألتاي على عمق نحو 24 مترا حيث وجدوا عظام أطراف ماموث وناباً له بلغ طوله مترين.


ويعتبر المختصون في علم التاريخ والمتحجرات أن هذه اللقية فريدة من نوعها في هذه المنطقة علما أن بقايا ثلاثة من حيوانات الماموث سبق أن اكتشفت في نفس المنطقة تقريبا.
ويعتقد هؤلاء أن بقايا حيوان الماموث هذه دفنت تحت طبقات الحصى نتيجة لفيضان اجتاح المنطقة بعد تحطم الجدار الترابي لبحيرة ضخمة كانت تقع في منخفض كبير جدا منذ 20-22 ألف عام، فابتلعت مئات آلاف الأطنان من الماء قطعانا من حيوانات الماموث والثيران الوحشية وسحبتها مع الصخور الضخمة إلى واد قديم، فدفنتها هناك تحت طبقات الحصى. ويعتقد العلماء أن ما حصل آنذاك كان من أكبر الكوارث الطبيعية في تاريخ الأرض.
المصدر: نوفوستي غوغل