الكرملين: المساهمة في التسوية السلمية خطتنا الوحيدة في سوريا

أخبار العالم

الكرملين: المساهمة في التسوية السلمية خطتنا الوحيدة في سورياالكرملين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hjvr

رفض الكرملين التعليق على أنباء عن وجود خطة "ب" أمريكية بديلة في حال فشل الهدنة في سوريا، مؤكدا تمسك موسكو بخطتها الوحيدة المتعلقة بالمساهمة في التسوية السلمية للأزمة.

وقال دميتري بيسكوف، الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي للصحفيين يوم الأربعاء 13 أبريل/نيسان: "ليس لدى الجانب الروسي سوى خطة متماسكة وحيدة، وهي تتمثل في المساهمة بشتى الوسائل في التسوية السلمية للقضية السورية، والعمل المتواصل على توجيه الأمور نحو مجرى محاربة الإرهاب، ودعم السلطات السورية الشرعية في ذلك".

كما جدد بيسكوف إصرار موسكو على ضرورة إضفاء طابع شامل على عملية التسوية في سوريا، مع الأخذ بعين الاعتبار مصالح كافة المكونات الاثنية والطائفية للمجتمع السوري.

جاء هذا التصريح ردا على سؤال صحفي حول ما تناقلته وسائل إعلام غربية عن إعداد المخابرات المركزية الأمريكية خطة "بديلة" للتعامل مع الوضع في سوريا في حال انهيار الهدنة وفشل مفاوضات جنيف، لكن المسؤول الروسي رفض التعليق على هذه التقارير الإعلامية.

الخارجية الروسية: لم نناقش أي خطة أمريكية بديلة حول سوريا

من جهته قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، إن موسكو لا تعلم شيئا عن الخطة "ب" بخصوص الوضع في سوريا، ولم يناقش أحد مع روسيا أي خطة.

نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف

وتعليقا على تقارير إعلامية تحدثت عن وجود خطة بديلة أعدتها الولايات المتحدة في حال فشل المفاوضات السورية، قال ريابكوف للصحفيين يوم الأربعاء: "من وقت لآخر، يظهر حديث عن خطة ما "ب". لا نعلم شيئا عن أية خطة "ب"، ولا أحد ناقشها معنا، نحن نعمل على وقف الأعمال القتالية. وإذا وُجدت خطة "ب"، في شكل انتقال إلى عمل عسكري ممكن، فإن ذلك يثير قلقا وخيبة أمل كبيرين".

ويأتي ذلك في وقت يسري فيه وقف لإطلاق النار، منذ 27 فبراير/شباط، يستثني مسلحي تنظيم داعش، و"جبهة النصرة"، وتنظيمات صنفها مجلس الأمن الدولي إرهابية.

وكان مسؤولون في واشنطن صرحوا في وقت سابق أنهم لا يستثنوا الانتقال إلى الخطة "ب" البديلة، في حال فشل مفاوضات جنيف، دون أن يحددوا ما تمثله هذه الخطة.

المصدر: وكالات