منظمة حقوقية: قنابل أمريكية قتلت 97 مدنيا جراء قصف للتحالف العربي استهدف سوقا في اليمن

أخبار العالم العربي

منظمة حقوقية: قنابل أمريكية قتلت 97 مدنيا جراء قصف للتحالف العربي استهدف سوقا في اليمنآثار قصف التحالف بزعامة السعودية لسوق شعبية في اليمن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hjb2

أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش أن التحالف بقيادة السعودية استخدم قنابل زودته بها واشنطن في الغارات التي شنها الشهر الماضي على سوق في اليمن وأسفرت عن مقتل 97 مدنيا.

وقالت المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان، الخميس 7 أبريل/نيسان، إن ضربتين جويتين على سوق مزدحمة في قرية مستباء قد تكون قتلت أيضا نحو عشرة متمردين حوثيين، معتبرة أن "الهجمات غير القانونية المتعمدة أو المستهترة مثل هذه تشكل جرائم حرب".

وتزامنت اتهامات هيومن رايتس ووتش مع زيارة جديدة لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى الخليج حيث يفترض أن يبحث الملف اليمني.

واوضحت المنظمة أنها أجرت تحقيقات ميدانية في 28 مارس/آذار ووجدت في السوق بقايا قنبلة "جي بي يو-31" موجهة بالأقمار الاصطناعية تتكون من قنبلة "ام كيه 84" تزن 907 كيلوغرامات وفرتها واشنطن، ومزودة بمجموعة توجيه عبر الأقمار الاصطناعية (ذخائر الهجوم المباشر المشترك) مصدرها أمريكي أيضا.

وأشارت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا لها، إلى أنها قارنت معلوماتها مع نتائج توصلت إليها مجموعة من الصحفيين العاملين في التلفزيون البريطاني "آي تي في" التقطوا صورا ومشهد فيديو لبقايا قنبلة "ام كيه 84" ومجموعة التوجيه بالأقمار الاصطناعية.

وقالت الباحثة في قسم الطوارئ في هيومن رايتس ووتش بريانكا موتابارثي "استخدمت الأسلحة التي قدمتها الولايات المتحدة في واحدة من الهجمات الأكثر دموية ضد المدنيين في حرب اليمن منذ عام، ما يوضح بشكل مأساوي لماذا ينبغي على الدول إيقاف بيع الأسلحة الى السعودية".

ونشرت الأمم المتحدة حصيلة أكبر لضحايا الضربات الجوية في مستباء في 15 آذار/مارس. ولفت القائم بأعمال الممثل المقيم لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في اليمن ميرتشل ريلانو إلى أن "119 شخصا قتلوا وأصيب 47 آخرون"، موضحا أن هناك 22 طفلا بين القتلى.

وتصاعدت حدة الحرب في اليمن في مارس/آذار الماضي عندما بدأ تحالف عسكري عربي بقيادة السعودية حملة جوية ضد الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء ومناطق واسعة من البلاد.

ويفترض أن يدخل اتفاق لوقف النار حيز التنفيذ منتصف ليل الأحد إلى الاثنين، على أن تتبعه في 18 أبريل/نيسان مفاوضات سلام في الكويت.

المصدر: أ ف ب

الأزمة اليمنية