"وثائق بنما" تطال نجل كوفي عنان

أخبار العالم

كوجو عنان نجل كوفي عنان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hja0

لم تنته تسريبات "وثائق بنما" من اتهام مشاهير تورطوا بأعمال غير قانونية كالتهرب الضريبي، وتبييض أموال عبر شركات عابرة للحدود، أحيانا كان لأبنائهم سببا في جرهم لهذه الفضيحة.

ورغم ابتعاد كوفي عنان عن الأضواء بعد تركه لمنصب الأمين العام للأمم المتحدة عام 2006، إلا أن اسمه زج في هذه الفضيحة الدولية، التي كشفتها "وثائق بنما"، وزعمت بتورط عدد كبير من الشخصيات العالمية بأعمال غير قانونية، وذلك بعد ذكر اسم نجله "كوجو عنان" في لائحة المتورطين.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" التي استندت إلى "وثائق بنما" فإن كوجو عنان، جنى أرباحا طائلة من خلال بيعه إحدى الشقق الفاخرة في العاصمة البريطانية لندن.

وأوضحت الوثائق أن كوجو عنان اشترى الشقة الفاخرة الواقعة في منطقة تشيلسي الراقية جنوب غرب لندن، بقيمة 400 ألف جنيه استرليني عام 2004 مستخدما في ذلك شركة تسمى "ساموا" وهي إحدى شركات "أوفشور" الوارد ذكرها في هذه الوثائق المسربة، والآن يبلغ ثمنها حوالي مليون ونصف المليون جنيه استرليني.

ويشير نفس المصدر إلى أن كوجو، الابن الوحيد لعنان قد استغل منصب والده للفوز بعقود عمل وتهرب من الضرائب.

في حين نفى محامي كوجو الاتهامات التي طالت موكله مؤكدا أن شركتيه تعملان بمقتضى القانون البريطاني وأنهما تدفعان الضرائب.

عقار كوجو عنان بمدينة تشيلسي

وفي حقيقة الأمر، ليست المرة الأولى التي يدرج فيها اسم كوجو عنان (42 عاما) في صلب فضيحة فساد، حيث اتهم سابقا بتلقيه مخصصات شهرية من شركة شاركت في برنامج "النفط مقابل الغذاء" الذي أدارته الأمم المتحدة في العراق حتى عام 2004.  

وتغطي "وثائق بنما" المسربة فترة تتجاوز 40 عاما، من 1977 حتى ديسمبر/كانون الأول 2015، وتزعم الوثائق أنها تبين أن بعض الشركات التي توجد مقراتها الرسمية في ملاذات ضريبية تستغل في ما يشتبه في أنها عمليات غير قانونية كغسل أموال وصفقات سلاح ومخدرات إلى جانب التهرب الضريبي.

وكان الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين نشر تحقيقا واسعا في تعاملات مالية خارجية لعدد من الأثرياء والمشاهير والشخصيات النافذة حول العالم، استنادا إلى 11.5 مليون وثيقة زوده بها مصدر مجهول، موضحا أن الوثائق التي سربت من شركة "موساك فونسيكا" احتوت على بيانات مالية لأكثر من 214 ألف شركة، في أكثر من 200 دولة ومنطقة حول العالم.   

المصدر: ديلي ميل 

فيسبوك 12مليون