تصريحات إيرانية وسعودية تنبئ بنسف اجتماع الدوحة

مال وأعمال

تصريحات إيرانية وسعودية تنبئ بنسف اجتماع الدوحةتصريحات إيرانية وسعودية تنبئ بنسف اجتماع الدوحة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hixx

أعلن وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه يوم الأحد 3 أبريل/نيسان، أن حجم صادرات إيران من النفط الخام والمكثفات الغازية بلغ أكثر من 2 مليون برميل يوميا.

وأكد زنغنه أن بلاده ستواصل زيادة إنتاج النفط وصادراته حتى تصل إلى الوضع الذي كانت تتمتع به في السوق قبل فرض العقوبات عليها، في إشارة إلى أن إيران لن تشارك في اتفاق الدوحة.

ونقلت وكالة "مهر" شبه الرسمية عن زنغنة قوله: "الاتفاق على تثبيت الإنتاج عند مستويات يناير/كانون الثاني بين كبار مصدري العالم من داخل (أوبك) وخارجها، مثل المملكة العربية السعودية وروسيا، خطوة إيجابية"، مضيفا أنه سيحضر الاجتماع بالتأكيد "إذا كان لديه وقت".

وتقدر مصادر ثانوية من أوبك حجم إنتاج إيران حاليا بنحو 2.93 مليون برميل يوميا. وتسعى طهران إلى استعادة حصتها السوقية، وبخاصة في أوروبا، حيث أدت العقوبات إلى تراجع صادراتها من مستوى الذروة الذي بلغ 2.5 مليون برميل يوميا قبل 2011 إلى مليون برميل يوميا فقط في السنوات الأخيرة.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة صرح ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لوكالة "بلومبرغ" أن الرياض لن توافق على تثبيت مستويات إنتاج النفط إلا إذا فعلت ذلك طهران وكبار المنتجين الآخرين.

تأتي هذه التصريحات قبيل اجتماع مرتقب في 17 من أبريل/ نيسان الجاري بالدوحة، بين منتجي النفط الكبار في العالم من داخل منظمة "أوبك" وخارجها لمناقشة تجميد إنتاج النفط عند مستوى يناير/كانون الثاني الماضي، الأمر الذي يزيد من احتمالات الفشل في التوصل إلى اتفاق مؤثر خلال الاجتماع.

وأثرت التصريحات الإيرانية والسعودية على استمرار الحركة الهبوطية لأسعار النفط، وبحلول الساعة 8:00 بتوقيت موسكو تراجعت أسعارالعقود الآجلة تسليم يونيو/حزيران لخام "برنت" في بورصة لندن بنسبة 1% لتصل إلى 38.27 دولار للبرميل.

وانخفض سعر العقود الآجلة للنفط الخام "خام غرب تكساس الوسيط " تسليم مايو/أيار في التعاملات الالكترونية لبورصة نيويورك التجارية "نايمكس" بنسبة 1.2% ليصل إلى 36.34 دولار للبرميل.

ويعتقد محللون اقتصاديون ومشاركون في أسواق النفط أن أسعار الخام نمت في الأسابيع الأخيرة بدون دافع حقيقي، وآن الأوان ليتم تصحيح مسار اسعار النفط الخام.

المصدر: وكالات

توتير RTarabic