السعودية الأولى عربيا في الناتج المحلي والإمارات في مجال الحوكمة الرقمية

العالم الرقمي

السعودية الأولى عربيا في الناتج المحلي والإمارات في مجال الحوكمة الرقمية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hirw

احتلت السعودية المرتبة الأولى عربيا في الناتج المحلي بـ753 مليار دولار فيما تصدرت الإمارات المركز الأول في مجال الحوكمة الرقمية، حسب تقرير اقتصاد المعرفة- 2015/2016.

وتبوأت الإمارات موقع الصدارة، في "مؤشر الأداء الإلكتروني العربي للعام 2015" بمعدل 67.35%. وحلت سلطنة عمان في المرتبة الثانية والسعودية في الثالثة، تلتها كل من مصر والأردن وتونس والمغرب. 

وذكر تقرير اقتصاد المعرفة العربي- 2016-2015، الذي أطلق خلال مؤتمر أقيم بدبي من قبل "أورينت بلانيت للأبحاث"، أن السعودية نجحت في تحقيق إنجازات نوعية، وفي مقدمتها اختيار 7 حواسيب سعودية ضمن قائمة "أقوى 500 حاسوب عملاق في العالم".

وتصدرت المملكة سباق براءات الاختراع في العالم العربي، مستحوذة على 294 براءة إختراع في العام 2014 وحده وإجمالي 1,152 براءة اختراع خلال السنوات الموثقة.

وتلتها دولة الكويت في المرتبة الثانية بواقع 98 براءة اختراع فقط في العام 2014 بإجمالي 370، ثم مصر في المرتبة الثالثة بـ 45 براءة اختراع في العام 2014 بإجمالي 257 براءة إختراع.

ويقدم التقرير بيانات شاملة حول الاتجاهات السائدة والناشئة ضمن اقتصاد المعرفة، مسلطا الضوء على التوجه المتزايد نحو الاستثمار على نطاق واسع في تحديث البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ويرصد أيضا التطورات الحاصلة على صعيد البحث والتطوير، والتي تظهر بوضوح في تنامي أعداد براءات الاختراع المسجلة في العالم العربي، وبالأخص في المملكة العربية السعودية.

ويتناول التقرير العوامل الدافعة للتوسع الديناميكي الذي يشهده اقتصاد المعرفة، والذي يعزى في المقام الأول إلى الجهود المبذولة من الدول العربية لتحقيق التنويع الاقتصادي والتحول بعيدا عن الاقتصادات المعتمدة على النفط، والتي كان لها الأثر الأكبر في إطلاق مبادرات رائدة تستهدف تبني أحدث الابتكارات التقنية ضمن القطاعات الاقتصادية الرئيسة، لا سيما التجزئة والضيافة وغيرها.

وتصدرت دول مجلس التعاون الخليجي الست التصنيف العام في مؤشرات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العالم العربي خلال العام 2015.

وجاءت البحرين في المرتبة الأولى بعد أن سجلت 74.15% في معدلات استخدام شبكة الإنترنت، فيما حققت الكويت أعلى نسبة في انتشار الهواتف النقالة بـ 194.62%.

وأشارت التقديرات الواردة في التقرير النوعي إلى أن معدلات استخدام شبكة الإنترنت ستسجل ارتفاعا ملحوظا لتصل إلى55% بحلول العام 2018 مقارنة بـ 37.5% خلال العام 2014، متفوقة بـ 7% تقريبا على معدل النمو العالمي المتوقع والبالغ 3.6 مليار مستخدم.

المصدر: وكالات