البيلاروسي أليكسي دوفباش ينفي أي صلة له بانتحاريي بروكسل

أخبار العالم

البيلاروسي أليكسي دوفباش ينفي أي صلة له بانتحاريي بروكسل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hhrp

بث التلفزيون الرسمي البيلاروسي حديثا لأليكسي دوفباش البيلاروسي المقيم في بلجيكا نفى فيه أي صلة له بانتحاريي بروكسل ليدحض بذلك شبهات حامت حول اسمه في إطار هذه الجريمة.

وفي المقابلة التي أجرتها معه قناة "بيلاروس 1" وبثتها الأربعاء 23 مارس/آذار قال: "لم ألتق بالانتحاريين أبدا ولم أسمع باسمهما إلا منكم، حتى أنني في الأخبار لم اسمع عنهما".

كما نفى دوفباش وبشكل قاطع صحة المعلومات التي تحدثت عن أنه قاتل وشقيقه إيفان في سوريا إلى جانب مسلحي "داعش".

هذا، وأفادت إحدى القنوات التلفزيونية الروسية بأن الاستخبارات الروسية حذرت بروكسل من اعتداءات إرهابية يحضر لها متطرفون بينهم شقيقان يحملان الجنسية البيلاروسية، هما أليكسي وإيفان دوفباش اللذان غادرا أواخر فبراير/شباط الماضي قاصدين بلجيكا برفقة مواطنهما مراد يونسوف.

من جهته، أعلن جهاز أمن الدولة البيلاروسي /الاستخبارات/ في بيان رسمي عنه في أعقاب هذه المعلومات، أن أليكسي دوفباش تواجد يوم تفجيرات بروكسل على أراضي جمهورية بيلاروس.

دميتري بوبيارجين الناطق الرسمي باسم جهاز أمن الدولة البيلاروسي قال في هذا الصدد: "ثبت لنا بالدليل والبرهان أن أحد المتهمين أليكسي دوفباش تواجد على أراضي بيلاروس تزامنا مع الاعتداءات الإرهابية" التي تعرضت لها بلجيكا.

وأكد المسؤول المخابراتي البيلاروسي أن أليكسي دوفباش تواجد في هذه الأثناء في مدينة غوميل البيلاروسية، وأنه طلب من شقيقه إيفان فور ورود المعلومات التي اتهمتهما بالضلوع في اعتداءات بروكسل، التوجه فورا إلى الجهات الأمنية المختصة في بلجيكا لإزالة جميع الشبهات عنه.

وشدد المخابراتي البيلاروسي على أنه ما من أي معلومات لدى جهازه تؤكد ارتباط الشقيقين دوفباش بمراد يونسوف.

المصدر: "إنترفاكس"