الكرملين: التسوية السورية مادة للبحث خلال زيارة كيري المحتملة إلى موسكو

أخبار روسيا

الكرملين: التسوية السورية مادة للبحث خلال زيارة كيري المحتملة إلى موسكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hgvw

كشف الكرملين عن احتمال زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى موسكو ولقائه بنظيره الروسي سيرغي لافروف والرئيس فلاديمير بوتين فيما ستركز المباحثات على التسوية السورية.

وفي حديث للصحفيين الأربعاء 16 مارس/آذار أدلى به دميتري بيسكوف الناطق الرسمي باسم الرئيس الروسي قال: "العمل مستمر في الوقت الراهن على بحث احتمال لقاء الرئيس الروسي بوزير الخارجية الأمريكي، فيما من المرجح زيارة الأخير إلى موسكو للقاء نظيره الروسي".

وأضاف: "الجانب الروسي من جهته، وكما جرت العادة مستعد لبحث القضايا الملحة، وفي مقدمتها طبعا التطورات في سوريا، بما يشمل تنسيق الجهود المشتركة الرامية إلى دفع العملية السلمية والتسوية" في هذا البلد.

وتابع يقول: "ومما لا شك فيه أيضا، أن موسكو سوف تكون مستعدة لتبادل وجهات النظر مع واشنطن حول سير تطبيق، أو بالأحرى عدم تطبيق اتفاقات مينسك" في إطار التسوية جنوب شرق أوكرانيا.

وفي إجابة للصحفيين حول احتمال تحسن العلاقات بين موسكو وواشنطن في إعقاب إعلان روسيا سحب جزء يسير من تشكيلاتها الجوية من سوريا، أكد أن "الأمر الأهم في الوقت الراهن يكمن في تحريك العملية السلمية والتسوية في سوريا"، مشيرا إلى أن "قابلية تنسيق هذه الجهود، أمر يحظى بالترحيب، فيما تصب موسكو وواشنطن اهتمامهما في الوقت الراهن على هذا المسار حصرا"، أي على مسار حل الأزمة سوريا.

هذا، وأعلنت ماريا زاخاروفا الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية في وقت سابق اليوم أنه سيتم تكريس زيارة وزير الخارجية الأمريكي إلى روسيا لبحث آخر التطورات على مسار التسوية السورية، مشيرة إلى أن زيارة الوزير الأمريكي إلى روسيا قيد البحث.

جون كيري من جهته، أعلن الثلاثاء 15 مارس/آذار أنه سيصل العاصمة الروسية موسكو الأسبوع القادم، وأعرب عن أمله في أن يتمكن من الاجتماع بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

مساعد دي ميستورا يعول على نجاح لقاء لافروف مع كيري

أعرب رمزي عز الدين رمزي، مساعد المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا، عن أمله أن يسهم الاجتماع المرتقب بين وزيري خارجية الروسي والأمريكي في إنهاء المأساة السورية.

وفي تصريح صحفي قال رمزي، الأربعاء 16 مارس/آذار: "آمل بأن يكون اجتماع وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والأمريكي جون كيري القادم ناجحا.. وهما لديهما أدوات لدفع العملية السياسية السلمية في سوريا".

هذا وأقر مساعد دي ميستورا بأن المفاوضات غير المباشرة بين الحكومة السورية والمعاضرة سجلت خلال الأيام الأولى منها "تقدما مهما". وأوضح أن تقدم العملية التفاوضية يعكس تطور الأوضاع في سوريا التي شهدت في الأزمنة الأخيرة تراجعا ملحوظا للعنف العسكري.

وأفاد بأنه في النصف الأول من الأربعاء أجرى المبعوث الدولي إلة سوريا ستيفان دي ميستورا اجتماع مع وفد الحكومة السورية وتبادل معه الآراء حول بعض الأفكار التي قدكتها دمشق بخصوص العملية السياسية. وأضاف أن المحادثات كانت جوهرية ووضعت أساسا لمواصلة المناقشات.

المصدر: وكالات

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة