اختتام مناورات "رعد الشمال" بعرض عسكري وحضور عربي وإسلامي  

أخبار العالم العربي

اختتام مناورات مناورات "رعد الشمال" العسكرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hgg0

أختتمت مناورات "رعد الشمال"، وهي أكبر تدريبات عسكرية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط، الجمعة 11 مارس/آذار بإجراء عرض عسكري وحضور عربي وإسلامي.

وشارك في هذه المناورات، التي استمرت أكثر من أسبوعين وجرت في مدينة الملك خالد شمالي السعودية بالقرب من حدود المملكة مع العراق والكويت، حوالي 350 ألف عسكري ينتمون إلى أكثر من 20 دولة عربية وإسلامية.

كما يمثلون عدة فروع عسكرية بما فيها سلاح المدفعية، والدبابات، والمشاة، ومنظومات الدفاع الجوي، والقوات البحرية، كما وشاركت في المناورة 20 ألف دبابة، و2540 طائرة حربية، و460 طائرة مروحية، ومئات السفن.

وأكد رئيس هيئة الأركان السعودية الفريق أول ركن عبد الرحمن بن صالح البنيان أن التدريبات حققت الأهداف التي وضعت لها.

من جانبه قال مستشار وزير الدفاع السعودي أحمد عسيري 7 مارس/آذار إن مناورات "رعد الشمال" ليست موجهة ضد إيران، مؤكدا أنها تهدف إلى رفع كفاءة قوات الدول المشاركة ودعم جاهزيتها القتالية وتدريبها المستمر لمواجهة التنظيمات الإرهابية والعصابات.

وأوضح عسيري أن تمارين "رعد الشمال" تسعى أيضا إلى اختبار البنى التحتية العسكرية للسعودية، مستعرضا أهداف ومراحل تنفيذ هذه المناورات التي شاركت فيها عشرون دولة عربية وإسلامية.

وتابع العسيري قائلا: "نستطيع أن نربط بين أهداف التمرين وما يجري في المنطقة اليوم وما يجري من توجهات مستقبلية للقوات المسلحة في الدول العربية والإسلامية".

وشمل العرض العسكري الختامي جميع الوحدات القتالية للقوات المشاركة، وطائرات الأباتشي، وغيرها من الطائرات الحربية، إضافة إلى آليات عسكرية أخرى مثل الدبابات والمدرعات وأحدث الأسلحة على مستوى العالم.

وجرى هذا العرض في منطقة حفر الباطن وبحضور العديد من زعماء العالم الإسلامي والعربي، بمن فيهم ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وأمير دولة الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، والملك البحريني حمد بن عيسى آل خليفة، والملك الأردني عبد الله الثاني، وولي عهد إمارة أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، إضافة إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والرئيس السوداني عمر حسن البشير، والرئيس السنيغالي ماكي صال، ورئيس جمهورية تشاد إدريس ديبي إنتو، والرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، ورؤساء جيبوتي وجزر القمر ورئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف، ورئيس الحكومة المغربية عبد الإله بنكيران.

المصدر: وكالات