إطلاق دورات لتعليم اللغة الروسية للاجئين السوريين في ضواحي موسكو

أخبار روسيا

إطلاق دورات لتعليم اللغة الروسية للاجئين السوريين في ضواحي موسكوالأطفال السوريون في مدينة نوغينسك الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfxj

أعلنت مؤسسة "لجنة الإسهام المدني" الخيرية اللاحكومية عن إطلاق دورات لتعليم اللغة الروسية للاجئين السوريين في مدينتي نوغينسك ولوسينو- بيتروفسكي في ضواحي موسكو.

وذكرت أن الصفوف الدراسية ستفتح أبوابها أمام اللاجئين السوريين الراغبين بتعلم الروسية في تمام الساعة الـ13 ظهرا الموافق للـ9 من مارس/آذار الجاري.

وأشارت المؤسسة الخيرية إلى أنه تم حتى الآن تشكيل مجموعتين من الأطفال تضم كل منها سبعة أطفال، على أن يصار إلى تكليف معلمة واحدة لكل مجموعة بإعطاء الدروس.

وذكرت أنه تقرر كذلك، وخدمة للبالغين العاملين، افتتاح دورات صباحية ومسائية، فيما العمل مستمر في الوقت الراهن على افتتاح دورة خاصة بالنساء.

ليلى روغوزينا رئيس مكتب العلاقات العامة لدى "لجنة الإسهام المدني" وفي تعليق على هذه الفعاليات قالت: قررنا أولا الانطلاق بالدورات من تعليم اللغة الروسية، فيما نخطط لتعليم اللاجئين السوريين بين أطفال وبالغين الرياضيات والعلوم الطبيعية، واللغة العربية، كما نهدف انطلاقا من مدرستنا في نوغينسك إلى تقديم المشاورات، والاستشارات القانونية فضلا عن المساعدات الإنسانية.

وأضافت: تستضيف نوغينسك زهاء ألفي لاجئ سوري، فيما أطفالهم منقطعون عن التعلم في المدارس، حيث أن الصعوبات على هذا الصعيد تكمن في التعقيدات التي ترافق التحاق التلامذة الأجانب بالمدارس، وفي تعذر تكيف الأطفال السوريين مع أقرانهم الروس، بسبب حاجز اللغة.

وأكدت في هذه المناسبة على أن الهدف الرئيس الذي تسعى مؤسستها لتحقيقه في الوقت الراهن، يتمثل في تشريع إقامة اللاجئين السوريين في روسيا والعمل على تكيفهم مع المجتمع الروسي.

وتابعت: لقد علمنا بأنه يتم استغلال أطفال اللاجئين وتشغيلهم في المنشآت والمقاهي، ونحن بدورنا نريد كسر هذا الواقع، فيما نأمل بأن يتمكن التلامذة الذين سيجتازون الدورات التعليمية في مدرستنا، من الالتحاق بالمدارس النظامية اعتبارا من العام الدراسي المقبل، كما نأمل في أن يتأقلم البالغون من اللاجئين مع طبيعة الحياة في بلادنا بعد اجتياز الدورات التعليمية لدينا.

المصدر: وكالات

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة