لافروف لنظيره الأوكراني: لا مفر من الوقوف إلى جانبي (فيديو)

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfpv

أثار تخبط وزير الخارجية الأوكراني بافل كليمكين خلال التقاط صورة له ولباقي وزراء "رباعية نورماندي" في باريس مؤخرا فضول الصحفيين قبل المصورين.

الملفت في "مساعي" وزير الخارجية الأوكراني أنه حاول جاهدا الظهور في الصورة أمام علم الاتحاد الأوروبي، عوضا عن أن يزدان بظهوره على خلفية علم بلاده الذي نصب إلى جوار العلم الروسي.

وبعد تخبط وتذبذب، اضطر للأخذ بنصيحة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي قال له متبسما: "لا مفر من الوقوف إلى جانبي".

الموقف المحرج الذي تعرض له الوزير الأوكراني يفسره البعض برفضه الظهور أمام العلم الروسي، فيما يرى آخرون أن "لهفة" الوزير الأوكراني تتسق بالمطلق مع تمسك كييف بعدم تفويت أي فرصة واستغلالها لتبرهن لنفسها وللجميع أن عضويتها في الاتحاد الأوروبي صارت قاب قوسين أو أدنى، فيما هي بعيدة كل البعد عن هذا المنال وبتأكيد قادة الاتحاد الأوروبي أنفسهم.

هذا، وتضم "رباعية نورماندي" كلا من روسيا وألمانيا وفرنسا وأوكرانيا، حيث تعكف وزارات الخارجية في البلدان الأربعة المذكورة على متابعة تطبيق اتفاقات مينسك في إطار التسوية في "دونباس" شرق أوكرانيا.

 وتم الإعلان عن تشكيل "مجموعة نورماندي" في يونيو/حزيران 2014 على هامش الاحتفالات في فرنسا بالذكرى السبعين لإنزال قوات الحلفاء في نورماندي خلال الحرب العالمية الثانية، تزامنا مع توتر غير مسبوق واحتدام القتال شرق أوكرانيا.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون