الكرملين: من يتهم بوتين بقتل المسلمين مختل عقليا

أخبار روسيا

الكرملين: من يتهم بوتين بقتل المسلمين مختل عقلياغولتشيخرا بوبوكولوفا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfms

حذر الكرملين من التسرع في الربط بين الإرهاب وجريمة القتل الشنعاء في موسكو التي اقترفتها إحدى المربيات وراحت ضحيتها الطفلة التي ترعاها البالغة من العمر 4 سنوات.

وقال دميتري بيسكوف الناطق الرسمي باسم الرئيس الروسي الخميس 3 مارس/آذار: "من غير الصائب استخلاص أي استنتاجات في الوقت الراهن، علما بأن التحقيق مازال مستمرا".

وقال بيسكوف أن الاتهامات التي وجهتها المواطنة (المربية القاتلة) الأوزبكية إلى الرئيس بوتين بقتل مسلمين، تؤكد أنها مختلة عقليا.

وجاءت تصريحات بيسكوف في معرض تعليقه على شريط فيديو انتشر في الإنترنت، تظهر فيه مربية الأطفال الأوزبكية غولتشيخرا بوبوكولوفا المتهمة بقتل الطفلة ناستيا ماكسيموفا وقطع رأسها والتمثيل بها في الشارع.

وتقول بوبوكولوفا في شريط الفيديو الذي يبدو كأنه مقطع من استجواب المتهمة من قبل محقق، أنها قتلت الطفلة انتقاما من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "الذي يقصف المسلمين في سوريا من طائرات"، حسب زعمها.

ومن اللافت أن بوبوكولوفا تظهر في الفيديو في نفس الملابس التي ارتدتها يوم الأربعاء خلال أول جلسة عقدتها محكمة بموسكو في القضية إذ قرر القاضي اعتقال المتهمة لمدة شهرين. وردا على أسئلة الصحفيين حول أسباب فعلها الشنيع، ردت المرأة باقتضاب قائلة: "أمرني الله".

وحسب النتائج الأولية للتحقيق، قامت بوبوكولوفا بخنق الطفلة ناستيا التي كانت ترعاها، بعد أن غادر أبواها الشقة صباح الاثنين 29 فبراير/شباط، ومن ثم قطعت رأسها وأضرمت النار في الشقة، وتوجهت إلى محطة المترو القريبة، حيث مثلت بالرأس المقطوع وهددت بتفجير نفسها وهي تصرخ "الله أكبر".

بدوره أكد فلاديمير ماركين الناطق باسم لجنة التحقيق الروسية أن بوبوكولوفا مصابة بانفصام الشخصية، ولقد تم تشخيص المرض لديها منذ وقت طويل، ودعا إلى عدم اتخاذ ما تقوله حاليا عن أسباب فعلها على محمل الجد، علما بأنها تعاني حاليا مرحلة حادة من المرض.

وأكد أن المحققين الروس طلبوا المساعدة من نظرائهم في أوزبكستان الذين تعهدوا بجمع المعلومات الضرورية عن المتهمة.

والد قاتلة الطفلة: ابنتي لم تقرأ القرآن أبدا

بدوره اعتذر بحر الدين تورايف والد المتهمة غولتشيخرا بوبوكولوفا في تصريحات صحفية، اعتذر للشعب الروسي لفعل ابنته الشنيع، مؤكدا أنها خضعت للعلاج في مستشفى أمراض نفسية، بعد أن بدأت تسمع "أصواتا" في رأسها.

وشدد تورايف على أن ابنته لم تذهب إلى المسجد أبدا ولم ترتد الحجاب ولم تقرأ القرآن، ولم تكن لها أي خبرة عمل كمربية، بل كانت عائلة ماكسيموف أول أسرة عملت فيها.

كما كشف تورايف أن الأجهزة الأمنية الأوزبيكية أوقفت الابن الأكبر لـ بوبوكولوفا (وهي أم لثلاثة أطفال) وهو يبلغ من العمر 19 عاما، وسبق له أن زار موسكو وعاد إلى أوزبكستان أواخر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

المصدر: وكالات