الاحتياطي الروسي يرتفع في شهر فبراير بالرغم من الأزمة الاقتصادية

مال وأعمال

الاحتياطي الروسي يرتفع في شهر فبراير بالرغم من الأزمة الاقتصاديةالاحتياطي الروسي يرتفع في شهر فبراير بالرغم من الأزمة الاقتصادية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfj4

أفادت وزارة المالية الروسية بأن مدخرات صندوق الاحتياطي الروسي ارتفعت في شهر فبراير/شباط لتبلغ 49.9 مليار دولار، كما ازدادت مدخرات صندوق الرفاه الوطني لتصل إلى 71.34 مليار دولار.

وجاء في تقرير الوزارة يوم الأربعاء 2 مارس/آذار، أن حجم صندوق الاحتياطي ارتفع خلال الشهر الماضي من 3.737 ترليون روبل ليبلغ بحلول الـ 1 من مارس/آذار الجاري 3.747 ترليون روبل، ما يعني أن الاحتياطي زاد بنسبة 0.3%.

كما صعد حجم صندوق الرفاه الوطني في الفترة نفسها من 5.348 ترليون دولار ليصل إلى 5.356 ترليون روبل، أي بزيادة نسبتها 0.2%.

يشار هنا إلى أن الحكومة الروسية أنفقت في شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي جزءا من أموال الصندوق الاحتياطي لتغطية عجز الميزانية الفديرالية، وبلغ حجم الإنفاق 4.52 مليار دولار و4.14 مليار يورو و0.67 مليار روبل.

ويمر الاقتصاد الروسي كغيره من اقتصادات العالم بأزمة أسبابها ضعف النمو الاقتصادي في العالم، وتدهور أسعار النفط إلى مستويات قياسية ما أثر على ميزانيات الدول المصدرة للخام ومنها روسيا، ونتيجة العقوبات الغربية المفروضة على موسكو بسبب موقفها من الأزمة الأوكرانية، ما أدى إلى انحفاض سعر صرف الروبل مقابل الدولار واليورو.

ولكن الاقتصاد الروسي يتميز بتنوعه فبالإضافة إلى موارد الطاقة كالنفط والغاز تقوم روسيا بتصدير الأسلحة، حيث تحتل المرتبة الثانية في قائمة مصدري الأسلحة العالميين، وإلى جانب ذلك تصدر روسيا محاصيل زراعية كالحبوب.

المصدر: "نوفوستي"