بعد أطول مكوث في الفضاء رائد أمريكي يعود إلى الأرض

الفضاء

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfdq

أصبح "سكوت كيلي" أول رائد فضاء في التاريخ الأمريكي من وكالة ناسا يعيش ويعمل قرابة عام كامل على متن المحطة الفضائية الدولية، منذ شهر مارس/آذار 2015.

وسيعود سكوت كيلي إلى الأرض الثلاثاء 1 مارس/آذار بعد 340 يوما من الدوران حولها، ويعد كيلي بذلك أول رائد فضاء أمريكي في التاريخ يمضي هذه الفترة الطويلة في الفضاء خارج كوكب الأرض، وهو بذلك يحقق نفس المدة التي قضاها رائد الفضاء الروسي "ميخائيل كورنيينكو" على متن محطة الفضاء الدولية، والتي بلغت 339 يوما.

وسيغادر كيلي المحطة مع رائدي الفضاء "ميخائيل كورنيينكو" و"سيرجي فولكوف"، ومن المقرر هبوطهم على السهوب المغطاة بالثلوج في كازاخستان، على متن المركبة الفضائية سويوز TMA-18M، التي تكفي لركوب ثلاثة رواد فقط، كما أنها مجهزة لحمل القليل من أمتعتهم خلال رحلة العودة إلى الأرض.

الرائد الأول في التاريخ الأمريكي بقاءً في الفضاء يعود للأرض غدا

وكان كيلي قد حطم في 29 أكتوبر/تشرين الاول الماضي، رقما قياسيا أمريكيا في قضائه اليوم الـ 216 على التوالي في الفضاء (بشكل متصل)، وبذلك تجاوز وقتذاك رقم رائد الفضاء الأمريكي "مايكل لوبيز اليجريا"، الذي أمضى 215 يوما في الفضاء كقائد لطاقم البعثة 14 في عام 2006.

الجدير بالذكر أن رواد الفضاء الذين حققوا أطول فترات بقاء في الفضاء على متن محطة الفضاء الدولية هم على التوالي:

- فاليري بولياكوف، وحقق 437 يوما

- سيرجي أفدييف، وحقق 379 يوما

- فلاديمير تيتوف وموسا ماناروف 365 يوما

وتحاول ناسا التركيز على المهمات الطويلة، لأنها توفر رؤى جديدة لكيفية تأقلم جسم الإنسان مع حالة انعدام الوزن والعزلة والإشعاع والضغط خلال هذه الرحلات الطويلة.

المصدر: سبيس

توتير RTarabic