الدفاع الروسية: مركز المصالحة الروسي سجل 7 خروقات للهدنة في سوريا خلال 24 ساعة

أخبار العالم العربي

الدفاع الروسية: مركز المصالحة الروسي سجل 7 خروقات للهدنة في سوريا خلال 24 ساعةسيرغي كورالينكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfch

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، مساء الاثنين 29 فبراير/شباط، أن 7 انتهاكات لنظام وقف الأعمال القتالية تم تسجيلها في سوريا خلال 24 ساعة.

وفي بيان صحفي قال سيرغي كورالينكو، رئيس المركز الروسي للمصالحة بين أطراف النزاع في سوريا إن ضباط المركز الروسي وممثلي القوات الحكومية السورية ووحدات الحماية الشعبية سجلت 7 حالات لخرق الهدنة، بما فيها اعتداء مسلحي "جبهة النصرة" على المقاتلين الأكراد في محيط بلدة الأشرفية في ريف حلب، وذلك باستخدام نيران المدفعية.

كما ذكر كورالينكو أن مسلحي "الدولة الإسلامية" يواصلون قصف الطريق الرابط بين مدينتي حماة وحلب في منطقة (خناصر - رسم النفل)، الأمر الذي يعرقل إيصال مساعدات إنسانية إلى سكان حلب والمحافظات المجاورة.

وذكر رئيس المركز أن جميع المعلومات المتعلقة بالخروقات المسجلة تم تسليمها إلى الجانب الأمريكي.

وأفاد كورالينكو بأن مسؤولي المركزين الروسي (في قاعدة "حميميم" الجوية) والأمريكي (في عمان) أجريا اتصالا هاتفيا في إطار التنسيق بين الجانبين لضمان الهدنة في سوريا، بحثا خلاله النتائج الأولية لسريان مفعول وقف القتال. ووصف رئيس المركز الروسي المحادثات بـ"البناءة" مشيرا إلى أن الجانبين أعربا عن ارتياحهما لنتائج العمل المشترك.

وزارة الدفاع: الطيران الروسي لا يستهدف فصائل انضمت إلى وقف إطلاق النار

وجاء في نشرة إعلامية يومية صادرة عن وزارة الدفاع أنه خلال 24 ساعة مضت وجه الطيران الحربي الروسي في سوريا ضربات بالقنابل والصواريخ ضد مجموعات مهاجمة من مسلحي "جبهة النصرة" شمالي حلب ومواقع نارية للإرهابيين قرب إحدى القرى في ريف حماة، وذلك بهدف استقرار الوضع.

اجتماع مصالحة في سوريا

وأشارت الوزارة إلى أن الضربات الجوية الروسية لم تستهدف مواقع تلك الفصائل المسلحة التي انضمت إلى وقف إطلاق النار.

اتفاقات مصالحة

وأفادت الوزارة بأن الجانب الروسي توسط في عقد اتفاقات مصالحة مع أعيان بلدتين في محافظة دمشق ليصل العدد الإجمالي لاتفاقات المصالحة إلى 37، مضيفا أن إعادة الوضع إلى استقراره أتاح لسكان أكثر من 30 بلدة وقرية العودة إلى منازلهم. كما جرت محادثات مع قادة ست مجموعات مسلحة تابعة للمعارضة المعتدلة، أسفرت عن عقد اتفاقات مبدئية حول وقف القتال وتم تنسيق آلية تنفيذها.

وصول مساعدات إنسانية إلى بلدة إبطع في سوريا

مساعدات إنسانية

وذكرت الوزارة في بيانها أنه في إطار تنفيذ قرار 2254 لمجلس الأمن الدولي نقلت طائرة عسكرية روسية إلى قاعدة "حميميم" الجوية في سوريا 50 طنا من الشحنات الإنسانية، وهي تضم أساسا مواد غذائية ومستلزمات يحتاج إليها سكان مناطق محاصرة ونائية. هذا وقام المركز الروسي بتوزيع مساعدات إنسانية في بلدتي معلولا والحسينية في ريف دمشق، بحسب نص البيان.

المصدر: وكالات روسية