استطلاع: تزايد قلق الروس من المشاكل الاقتصادية والنزاعات الداخلية

أخبار روسيا

استطلاع: تزايد قلق الروس من المشاكل الاقتصادية والنزاعات الداخليةتزايد خشية المواطن الروسي من المشاكل الاقتصادية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/he1p

يشير الباحثون الاجتماعيون إلى تراجع خوف المواطنين الروس من المشكلات الدولية، وفي الوقت نفسه تزايد قلقهم بخصوص المشاكل الاقتصادية والنزاعات الداخلية والجريمة.

أورد هذه المعطيات يوم 16 فبراير/شباط مركز "فتسيوم" للدراسات الاجتماعية، وذكر أن هدف الاستطلاع كان تحديد مؤشر الخوف لدى سكان البلاد.

ونوه المركز بأن اهتمام المواطنين بمشاكل التوتر الدولي أخذ يتقلص: في الفترة من نوفمبر/تشرين الثاني إلى يناير/كانون الثاني، وفقد مؤشر الخوف المتعلق بهذه المشكلة 7 نقاط، وتوقف عند مستوى 23 نقطة. وفي الوقت ذاته يلاحظ نمو القلق بخصوص المشاكل الاقتصادية والنزاعات الداخلية والجريمة والكوارث الطبيعية.

وفي الوقت نفسه يقول المركز أن التوتر الدولي لا يزال كالسابق يحتل المرتبة الأولى في "ترتيب المخاوف": يشير 67% من الروس اليوم إلى أن النزاعات والمواجهات المسلحة بين الدول باتت واقعا.

وخلال شهر واحد تغير مؤشر الخوف المتعلق بفقدان العمل، وباتت هذه المشكلة تشغل بال المواطنين أكثر قليلا مما كان عليه الحال قبل عام.

ويرى الخبراء أن هذه المؤشرات تدل على أن المواطن الروسي بات يصدق، وإلى حد كبير، احتمال وقوع هذه المشكلة أو تلك.

وتجدر الإشارة إلى أن الاستطلاع جرى في الفترة 30-31 يناير/كانون الثاني الماضي وشمل عينة من 1.6 ألف شخص، متوزعين على 130 مركزا سكنيا في مختلف مناطق روسيا.

المصدر: نوفوستي 

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة