أرملة ليتفينينكو ستلتقي وزيرة الداخلية البريطانية

أخبار العالم

أرملة ليتفينينكو ستلتقي وزيرة الداخلية البريطانيةمارينا ليتفينينكو..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hca4

أفادت محطة "بي بي سي" البريطانية بأن مارينا ليتفينينكو أرملة عميل الاستخبارات السابق الذي هرب إلى بريطانيا وتوفى فيها عام 2006، ستلتقي بوزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي.

وقال متحدث باسم وزيرة الداخلية إن ماي أشارت إلى أنها ستعقد لقاء مع أرملة ألكسندر لينفينينكو وستستمع إليها بانتباه، مضيفا أن اللقاء سيعقد خلف الأبواب المغلقة.

وذكرت يلينا تسيرلينا محامية مارينا ليتفينينكو أن محامي ليتفينينكو طلبوا من الحكومة البريطانية فرض عقوبات على عدد من المواطنين الروس، مضيفة أن أرملة ليتفينينكو كذلك تنظر في إمكانية رفع دعوى في بريطانيا ضد "عملاء روس" بينهم عدد من الأشخاص العاديين والقانونيين.

وكانت لندن قد نشرت الخميس تقريرا للقاضي روبرت أوفن الذي ترأس "التحقيق العام" في قضية ليتفينينكو، واستنتج الأخير أنه "من المحتمل" أن يكون الكرملين وراء اغتيال ليتفينينكو بعد هروبه إلى بريطانيا عن طريق تسميمه بمادة "بولونيوم-210".

وكان ألكسندر ليتفينينكو وهو ضابط سابق في الاستخبارات الروسية قد هرب من روسيا عام 2000 إلى بريطانيا وتوفي في لندن يوم الـ23 من نوفمبر/تشرين الثاني عام 2006، عن عمر ناهز 44 عاما، فور حصوله على الجنسية البريطانية، (واتضح لاحقا أنه كان يتعامل مع الاستخبارات البريطانية والأمريكية والإيطالية).

وبعد وفاة ليتفينينكو زعم الخبراء البريطانيون أنهم عثروا على آثار العنصر المشع "بولونيوم–210" في جسده.

ووجهت الاتهامات إلى رجل الأعمال والنائب في البرلمان الروسي أندريه لوغوفوي بأنه هو من دس المادة القاتلة لليتفينينكو، فيما نفى لوغوفوي الاتهامات وأكد أن وراءها اعتبارات سياسية.

ووصفت موسكو التقرير الذي قدمته لندن في ختام "التحقيق العام" في وفاة  ليتفينينكو بأنه مسيس للغاية وغير شفاف، وأعربت عن أسفها لإلقائه بظلاله على العلاقات الثنائية.

المصدر: "نوفوستي"

فيسبوك 12مليون