روسيا تحتفل بعيد القديسة تاتيانا

الثقافة والفن

روسيا تحتفل بعيد القديسة تاتياناروسيا تحتفل بعيد القديسة تاتيانا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hc07

يعتبر عيد القديسة تاتيانا يوما تذكاريا في التقويم الشعبي للصقالبة الشرقيين ويوما ذا مغزى هام في تاريخ روسيا.

 تم تعيين هذا اليوم عيدا للقديسة تاتيانا إحياء لذكرى هذه الشهيدة التي عاشت في العهد المسيحي الباكر والتي عذبت وقتلت في أيام حكم الإمبراطور الروماني ألكسندر سيفير.

وقد وافقت الإمبراطورة الروسية إليزابيت في 25 يناير/كانون الثاني على طلب إيفان شوفالوف فوقعت مرسوما بتأسيس جامعة موسكو التي أصبحت مركزا من مراكز الثقافة الروسية المتقدمة والفكر الاجتماعي المتنور في البلد وذلك في يوم إحياء ذكرى الشهيدة القديسة تاتيانا التي كانت شفيعة والدة إيفان شوفالوف وهو الذي كان شخصية بارزة بين أقطاب الإمبراطورية الروسية وقائدا عسكريا وكبير أمناء البلاط الإمبراطوري وراعيا سخيا في مجال التثقيف العام.

وفيما بعد أنشئت كنيسة للقديسة الشهيدة تاتيانا في أحد أجنحة البناء القديم لجامعة موسكو، بينما أعلِنت القديسة تاتيانا شفيعة طلبة الجامعات الروسية.

ومع حلول منتصف القرن الـ19 تحول عيد طلاب وأساتذة جامعة موسكو هذا إلى عيد كل الطلاب والمثقفين الروس.

وكانت الاحتفالات بعيد الطلبة في الإمبراطورية الروسية تجري بمرح ورنّة وطنّة. وكان سكان موسكو كلهم يشارك في فعاليات هذا العيد عمليا. وتبتدئ هذه الاحتفالات عادة بمراسم رسمية في مبنى الجامعة ثم تنتقل إلى شوارع المدينة.

والآن عادت هذه الاحتفالات على نطاق واسع إلى حياة روسيا منذ العام 1995 فأصبح هذا اليوم عيدا رسميا للطلبة الروس منذ عام 2005.

المصدر: ويكيبيديا