رئيس الأركان العامة الروسية: قواتنا النووية زودت بـ 10 قاذفات استراتيجية مطورة

أخبار روسيا

رئيس الأركان العامة الروسية: قواتنا النووية زودت بـ 10 قاذفات استراتيجية مطورة القوة النووية الروسية تزداد قدرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hbq5

صرح رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فاليري غيراسيموف بأن القوات النووية الاستراتيجية حصلت عام 2015 على 10 قاذفات استراتيجية مطورة من طراز تو - 160 وتو- 95 وتو-22.

وأضاف غيراسيموف أن غواصتي "ألكسندر تيفسكي" و"فلاديمير مونوماخ" الاستراتيجيتين النوويتين أضيفتا العام الماضي إلى قوام القوات البحرية الروسية.

يذكر أن الغواصة "فلاديمير مونوماخ" هي الغواصة الثالثة من فئة "بوري" (مشروع 955) التي تستخدم  أحدث التكنولوجيات لتخفيض مستوى الضجيج، وتزود بمجمع إطلاق صواريخ "بولافا" الباليستية العابرة للقارات.

وتعد غواصة  "ألكسندر نيفسكي" الاستراتيجية الصاروخية النووية أول غواصة من فئة "بوري" (مشروع 955) من الإنتاج المتسلسل. ويبلغ طولها 170 مترا، وعرضها 13 مترا و50 سنتيمترا، وعمق الغوص الأقصى 450 مترا والسرعة القصوى تحت سطح الماء 29 عقدة.

وقال رئيس الأركان العامة إن 5 أفواجا في القوات المسلحة ستزود العام الجاري  بمنظومات "أس - 400" للصواريخ المضادة للجو ، الأمر الذي سيزيد إلى حد كبير من إمكانيات الجيش الروسي في حماية المشآت والأهداف العسكرية الاقتصادية الهامة .

وأعلن غيراسيموف أن نسبة الأسلحة الحديثة في وحدات الجيش الروسي قد بلغت 47% وستبلغ بحلول العام القادم 49%.

 وشدد رئيس هيئة الأركان العامة على ضرورة إعادة تسليح وحدات القوات البرية بمنظومات "اسكندر - أم" للصواريح التكتيكية. وكان قد حصل لواءا الصواريخ العام الماضي على تلك المنظومات. وسيزود لواءان آخران بها العام القادم.

يذكر أن مدى اطلاق صواريخ "اسكندر - أم يتراوح بين 280 كلم و500 كلم حسب نوع الصاروخ المستخدم. كما يتراوح ارتفاع تحليق الصاروخ من 6 كيلومترات إلى 50 كيلومترا. وتم تصنيع الصاروخ بناءً على تكنولوجيا الاختفاء الرداري الكبير. ويقوم الصاروخ بمناورات معقدة لدى إطلاقه واقترابه من الهدف ما يمنع وسائل الدرع الصاروخية من التقاطه المبكر والمؤخر.

المصدر: نوفوستي