موسكو والقاهرة تنسقان خطط مكافحة الإرهاب

أخبار العالم العربي

 موسكو والقاهرة تنسقان خطط مكافحة الإرهابموسكو والقاهرة تنسقان خططا لمكافحة الإرهاب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hbko

أكدت موسكو والقاهرة ضرورة تعميق التعاون بينهما في مكافحة الإرهاب والتطرف بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

جاء ذلك خلال لقاء نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف نظيره المصري محمود سامي ومستشارة الرئيس المصري لشؤون الأمن القومي فائزة أبو النجا ومستشار الرئيس المصري لشؤون مكافحة الإرهاب أحمد جمال الدين، الأربعاء 20 يناير/كانون الثاني في القاهرة.

وتبادل الجانبان خلال اللقاء وجهات النظر حول مختلف جوانب مشكلة مكافحة الإرهاب والتطرف بالتركيز على الوضع في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وأكدا ضرورة تعميق التعاون لمكافحة هذه التحديات الجدية، وتم الاتفاق على وضع الخطط لذلك.

كما تم التطرق خلال اللقاء إلى بعض جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين.

من جانبه قال السفير محمود سامي إن المباحثات ركزت على سبل تعزيز التعاون بين البلدين خصوصا في مجال مكافحة الإرهاب الدولي، وإن المشاورات تناولت مكافحة التطرف والفكر المتطرف عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فضلا عن ضرورة تجفيف مصادر تمويل التنظيمات الإرهابية، أخذا في عين الاعتبار أهمية عدم التفرقة بين مختلف التنظيمات الإرهابية التي يربطها إطار فكري وعقائدي واحد.

 كما تطرق الاجتماع إلى مناقشة ظاهرة المقاتلين الأجانب، وخطورة تلك الظاهرة بالنسبة لكل من الدول المصدرة لهؤلاء المسلحين، وكذلك تلك التي تشهد النزاعات المسلحة، حيث اتفق الطرفان على تبادل المعلومات والخبرات للقضاء على تلك الظاهرة.

وأعلنت وزارة الخارجية المصرية في بيان أن الاجتماع عكس تطابق وجهتي النظر المصرية والروسية تجاه عدد من القضايا الخاصة بمكافحة الإرهاب، بما في ذلك أهمية دعم دور الأمم المتحدة والقانون الدولي في مكافحة الجرائم الإرهابية والتنظيمات المرتبطة بها.

وأضافت أن الجانبين اتفقا بهذا السياق على إنشاء آلية مشاورات دورية لمناقشة الموضوعات المتعلقة بالإرهاب الدولي، وتنسيق الجهود بشأنها سواء في إطار الأمم المتحدة (في ضوء ترأس مصر حاليا للجنة مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن) أو على المستوى الثنائي.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية