العراق.. القضاء على 20 "داعشيا" اعتدوا على فتيات إيزيديات

أخبار العالم العربي

العراق.. القضاء على 20 امرأة إيزيدية في مخيم للاجئين قرب دهوك
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hbk8

أعلنت خلية الصقور الاستخباراتية العراقية عن القضاء على 20 إرهابيا من تنظيم "داعش" في قضاء القائم غربي محافظة الأنبار، كانوا قد اعتدوا على ست فتيات إيزيديات.

ونقلت وكالة أنباء الإعلام العراقي (واع) الأربعاء 20 يناير/كانون الثاني عن الخلية قولها في بيان إن "عصابات داعش الإرهابية نظمت حفل زفاف إجباري لـ6 فتيات إيزيديات على عناصر بالتنظيم الإجرامي من السعوديين والعراقيين في منطقة حي التنك بقضاء القائم".

وأضافت الخلية في بيانها أن "إحدى الفتيات، وعمرها 13 سنة، تمكنت من الهرب ولجأت نحو منزل أحد المواطنين في المنطقة نفسها، ما دعا التنظيم لمهاجمة المواطن الذي قايضهم بشاحنته مقابل ترك الفتاة، فحدثت مشادة بينه وبين أفراد التنظيم، حيث أقدم أحد عناصره، ويدعى مصعب الجزراوي وهو سعودي الجنسية، على قتل المواطن أمام منزله وعلى مرأى من أهله وأقاربه، كما قامت العناصر الإرهابية بأخذ الفتاة بالقوة وأجبروا عائلة المواطن على ترك منزلهم".

وبدأت "خلية الصقور" بجمع المعلومات حول المجموعة الإرهابية، وقامت بمتابعتها حتى تدميرها، وذلك بالتنسيق مع الطيران العسكري العراقي.

ونوه البيان الى أن "من أهم قتلى هذه المجموعة الإرهابية أبو سجى الدليمي وهو ضابط سابق في زمن المجرم صدام حسين وعمل مع أبو عبد الرحمن البيلاوي وصديق مقرب من المجرم أبو بكر البغدادي وأحد الذين اعتدوا على إحدى المواطنات، وأبو مهند الهاشمي وهو مسؤول أمني بولاية دير الزور وخريج ما يسمى بكلية الشريعة الإسلامية".

وتابع: "كذلك مصعب الجزراوي، أبو فارس، سعودي الجنسية وقائد ما يسمى بكتيبة الانغماسيين وهو الذي قتل المواطن العراقي واعتدى على إحدى المواطنات العراقيات، وأبو يوسف الأدلبي وهو سوري الجنسية من أهل إدلب ومقرب من المجرم أبو محمد العدناني"،

هذا وتعرضت مئات الإيزيديات، من شمال العراق للسبي الداعشي حيث قام الدواعش بقتل واغتصاب الكثير منهم فضلا عن بيعهن في أسواق النخاسة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية