امرأة متنسكة تعيش في عزلة في سيبيريا تنقل إلى المستشفى

متفرقات

امرأة متنسكة تعيش في عزلة في سيبيريا تنقل إلى المستشفىامرأة متنسكة تعيش في عزلة في غابات سيبيريا تنقل إلى المستشفى
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hb1c

أورد موقع إدارة مقاطعة كيميروفو يوم الخميس 14 يناير/كانون الثاني أن أغافيا ليكوفا الناسكة العائشة في عزلة في سيبيريا نقلت إلى مستشفى لإجراء فحوصات طبية لها.

ويقول خبر الموقع إن أغافيا أرسلت بلاغا حول تردي حالتها صحية عن طريق جيولوجي مشيرة إلى معاناتها من وجع في ساقيها. وتنفيذا لتعليمات محافظ المقاطعة أمان تولييف نقلت المرأة الناسكة على متن مروحية شركة محلية للنقل الجوي إلى مدينة تاشتاغول لفحصها في مستشفى مركزي هناك.
ويشير الموقع إلى أن الأطباء أزالوا الوجع في الساقين وهم يريدون إبقاء ليكوفا في المستشفى لمدة أسبوع لأجل استكمال الفحوصات وإجراء العلاج المطلوب عند الحاجة.
وقد أخذت أغافيا معها إلى المستشفى ماء من النبع وأيقونات. كما يقال إن قسم التموين في المستشفى نظم لها طعاما خاصا نظرا لأنها من أتباع الكنيسة القديمة ("ستارو أبريادتصي").
وأغافيا ليكوفا هي الوحيدة الباقية على قيد الحياة من أسرة أتباع الكنيسة القديمة الذين هربوا من السلطة السوفيتية إلى سيبيريا في ثلاثينيات القرن الماضي. وقد اكتشف جيولوجيون هذه الأسرة صدفة عام 1978 وكانت تتألف آنذاك من الوالد وابنيه وابنتيه، وأغافيا التي بلغ عمرها وقتئذ 34 عاما هي إحداهما. وبقيت أغافيا تعيش في الغابة وحدها بعد وفاة كل أقربائها بحلول عام 1988.
وتتراسل أغافيا مع محافظ المقاطعة تولييف منذ عام 1997 وتنقل السلطات المحلية الأدوية وبعض المواد الغذائية لها مرتين في العام.
المصدر: لينتا.رو

أفلام وثائقية