ليبيا.. المبعوث الأممي يصل طرابلس للدفع باتجاه تشكيل حكومة وحدة وطنية

أخبار العالم العربي

ليبيا.. المبعوث الأممي يصل طرابلس للدفع باتجاه تشكيل حكومة وحدة وطنيةالمبعوث الأممي يصل طرابلس للدفع باتجاه تشكيل حكومة وحدة وطنية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ha02

وصل المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر الجمعة 1 يناير/كانون الثاني إلى طرابلس في محاولة لإقناع رئيس البرلمان الليبي غير المعترف به دوليا بدعم حكومة وحدة وطنية لوضع حد للفوضى.

هذا ويسعى مارتن كوبلر لإقناع طرفي النزاع في ليبيا بدعم تشكيل حكومة وحدة وطنية خلال أسبوعين.

وقال كوبلر في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر في ختام لقائه برئيس المؤتمر الوطني العام نوري أبو سهمين أنه أجرى محادثات صريحة مع أعضاء في المؤتمر الوطني العام في هذا اليوم الأول من العام الجديد.

ويعارض أبو سهمين بشدة حكومة الوحدة الوطنية الواردة في الاتفاق الذي وقعه تحت إشراف الأمم المتحدة في الـ17 من ديسمبر/كانون الأول في المغرب عدد من أعضاء البرلمانين المتنافسين.

وأضاف المبعوث الأممي إلى ليبيا: "أتعهد بالقيام بـ100% من الجهود لضمان عودة المهجرين إلى منازلهم عام 2016، مشيرا إلى أنه لا بد من عودة كل الأطفال إلى منازلهم ومدارسهم.

وأفاد  مارتن كوبلر أن الوضع الأمني يجب أن يتحسن بشكل عاجل لكي يتمكن الأطفال مع عائلاتهم من العودة إلى منازلهم.

في غضون ذلك دعا أبو سهمين كوبلر للالتقاء بعدد من الشخصيات في طرابلس خصوصا برئيس أركان الجيش وبالمسؤولين عن أجهزة الاستخبارات، قائلا: "نعتبر إنه لكي يكون أي اتفاق سياسي فاعلا على الأرض لا بد من أن يكون جميع الأطراف المكلفين بتنفيذه موجودين معنا اليوم".

وحرص موفد الأمم المتحدة على عقد لقاءات في طرابلس مع ممثلين عن عائلات تتحدر من مدينة تاورغاء شرقي طرابلس، أجبروا على النزوح بسبب النزاع، حيث تفيد أرقام نشرتها الأمم المتحدة أن نحو 430 ألف شخص أجبروا على ترك منازلهم في ليبيا نتيجة المعارك.

وكان مارتن كوبلر التقى الخميس رئيس البرلمان المعترف به في شرق البلاد لإقناعه بالموافقة على حكومة الوحدة الوطنية.

جدير بالذكر أن ليبيا تعاني من حرب أهلية منذ أكثر من عام ويتنازع على السلطة برلمانان الأول معترف به دوليا في شرق البلاد، والثاني غير معترف به دوليا يتخذ من طرابلس مقرا ويسمى المؤتمر الوطني العام.

المصدر: وكالات