مهرجان "أيام الفيلم العربي المتوج" يختتم فعالياته في الجزائر

الثقافة والفن

مهرجان مهرجان "أيام الفيلم العربي المتوج" يختتم فعالياته في الجزائر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h9bf

اختتمت الأربعاء 23 ديسمبر/كانون الاول، فعاليات مهرجان "أيام الفيلم العربي المتوج" بمدينة قسنطينة عاصمة الشرق الجزائري، والتي تم اختيارها كعاصمة للثقافة العربية.

وشهد حفل ختام المهرجان تقديم عرض فني لجمهور الحاضرين.

وخلال المهرجان تم تكريم عدد كبير من النجوم العرب بينهم صفية العمري، وبوسي، ومي نور الشريف، والجزائرية شافية بورا، ومادلين طبر، والمطربة السورية فرح يوسف. كما تم تكريم الفنانين السوريين غسان مسعود، وباسل الخطيب، وسولاف فواخرجي.

وكرمت إدارة المهرجان الفنان الجزائري نوبلي فاضل بحضور 25 فنانا عربيا من الذين أدوا أغانيه، وقال منظمو المهرجان أن هذا التكريم يأتي كـ"التفاتة" لهذا الفنان الذى قدم الكثير للفن الجزائري ولحن العديد من الأعمال التلفزيونية والسينمائية، منها "الطاحونة" لأحمد راشدي، والذى مثلت فيه نخبة من الفنانين المصريين مثل عزت العلايلي، وعبد المنعم مدبولي، إلى جانب الممثل الأمريكي جاك روفيلو.

كما أقيمت خلال المهرجان سهرة على شرف الموسيقار الجزائري الكبير نوبلي فاضل، أحياها 14 فنانا عربيا وجزائريا، منهم محمد الحلو، وأنوشكا والموسيقار اللبناني احسان المنذر، وأقيمت أيضا احتفالية كبرى تحت اسم دمشق تتلألأ في سماء قسنطينة.

وعرض المهرجان 11 فيلما، هي "الفيل الأزرق" للمخرج مروان حامد، و"بتوقيت القاهرة" تأليف وإخراج أمير رمسيس، وفيلم "الزيارة" لنوفل صاحب الطايع، والأردني "ذيب" المرشح للأوسكار أفضل فيلم أجنبي، والمغربي "جوق العميين" لمحمد مفتكر، والموريتاني "تمبكتو" لعبد الرحمن سيساكو، و"المهاجران" لمحمد عبد العزيز، واللبناني "موج 98" لإيلي داغر، والتونسي المتوج بجائزة مهرجان دبي "على حلة عيني" لليلي بوزيد، والعراقي "تحت رمال بابل" لمحمد الدراجي، والجزائري "البئر" للطفي بوشوشي.

وخلال المهرجان امتلأت شوارع وميادين مدينة قسنطينة باللافتات والأفيشات الخاصة به، وقد انعقدت هذه الدورة في الفترة ما بين 18 إلى 23 ديسمبر/كانون الأول، وهي الدورة التي تم تحويلها من وهران إلى مدينة الجسور المعلقة، في إطار تظاهرة "قسنطينة عاصمة الثقافة العربية لعام 2015".

المصدر: وكالات

أفلام وثائقية