فورد تجري اختبارات لسياراتها ذاتية القيادة بولاية كاليفورنيا عام 2016

عالم السيارات

فورد تجري اختبارات لسياراتها ذاتية القيادة بولاية كاليفورنيا عام 2016فورد تجري اختبارات لسياراتها الذاتية القيادة بولاية كاليفورنيا عام 2016
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h8ir

أظهرت شركة فورد المزيد من الدلائل على التزامها جدّيا بالاتجاه نحو السيارات الذاتية القيادة في المستقبل القريب.

حيث أعلنت الشركة صانعة السيارات الأمريكية الثلاثاء 15 ديسمبر/كانون الأول أنها ستبدأ اجراء اختبارات كاملة لسياراتها الذاتية القيادة في ولاية كاليفورنيا خلال عام 2016.

وقد حصلت الشركة مؤخرا على التراخيص اللازمة من إدارة DMV الأمريكية لاختبار السيارة "فورد فيوجن"، وقامت فورد بالفعل بإجراء اختبارات على الطرق العامة بولاية ميتشيغان، وكذلك في مرفق جامعة الولاية، الذي تم تخصيصه لاختبار السيارات الذاتية القيادة، كما أجرت الشركة تجارب في ولاية أريزونا أيضا.

وقالت فورد إن ظروف الطقس في ولاية كاليفورنيا ستسمح للشركة بالتوسع في الاختبارات. (حيث أن هطول الثلوج والأمطار الغزيرة في الولاية يمثلان تحديات خطيرة لاختبارات السيارات الذاتية القيادة).

وتوفر هذه البيئة الجديدة فرصا لتجربة هذه التحديات الجديدة، كما ستختبر الشركة كيفية تعامل سياراتها مع الدراجات النارية، التي يسمح لها قانون الولاية بمغادرة حاراتها المرورية.

أيضا تسعى الشركة في وادي السيليكون لإقامة شراكات مع ثروات الخبرة التكنولوجية، ففي يناير/كانون الثاني الماضي افتتحت فورد مركزاً للبحوث والابتكار في بالو ألتو، بكاليفورنيا، من أجل قطاع التكنولوجيا في سياراتها المستقبلية، كما تقول فورد إنها بَنَت علاقات عديدة مع جامعات مثل كاليفورنيا بيركلي وسان خوسيه ستيت وسانتا كلارا وكارنيغي ميلون.

ولأن التقنيات الرقمية ستكون أساسية في مستقبل النقل، تحتاج شركات السيارات مثل فورد إلى جلب الخبراء الذين لم يعملوا من قبل لشركات السيارات، لأن شركات صناعة السيارات حاليا تتنافس مع شركات التكنولوجيا مثل غوغل وأوبر وبايدو (محرك البحث الصيني العملاق).

يذكر أن غوغل لديها بالفعل 53 سيارة اختبار ذاتية القيادة، وقطعت مركباتها مسافة 1.3 مليون ميل في وضع القيادة الذاتية في ماونتن فيو في كاليفورنيا وأوستن.

أيضا أجرت أوبر اختبارات لها بهدوء في بيتسبرغ، حيث وظفت عشرات الخبراء في مجال الروبوتات من جامعة كارنيجي ميلون هذا العام.

وبدأت بايدو اختبار اثنتين من سيارات بي إم دبليو الذاتية القيادة هذا الصيف.

المصدر: واشنغتون بوست

فيسبوك 12مليون