المرشحون الأوفر حظا للحصول على جوائز "غرامي" تحددهم جمعية شركات التسجيل

الثقافة والفن

المرشحون الأوفر حظا للحصول على جوائز المرشحون للحصول على جوائز غرامي يحددهم التصويت
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7vy

سبق أن حصل مغني الراب كندريك لامار من لوس أنجلس على جائزة غرامي مرتين الأمر الذي لم يمنعه من الترشح للحصول على هذه الجائزة الرفيعة في 11 فئة دفعة واحدة هذا العام.

 كما رشحت المغنية الأمريكية لأغاني البوب تايلور سويفت في سبع فئات وهي من أنجح المغنيات في العالم وحصلت على سبع جوائز سابقا.
وسينافسها المغني الكندي ويكند في نفس العدد من الجوائز وذلك في إطار تحدي هؤلاء الثلاثة للفوز في أهم فئة لجائزة غرامي وهي "ألبوم العام". تحتوي قائمة هذه الفئة على خمسة ألبومات: "To Pimp A Butterfly" لكندريك لامار و"1989" لتايلور سويفت و"Beauty Behind The Madness" لويكند و"Sound & Color " لمغنيي الروك الأمريكيين و"Traveller" لنجم النمط الريفي كريس ستابلتون.
وستجري الحفلة الـ58 لتكريم الفائزين بجوائز "غرامي" في لوس أنجلس 15 فبراير/شباط المقبل.
أسست جائزة "غرامي" للأكاديمية الأمريكية لتسجيل الموسيقى من قبل الجمعية الأمريكية لشركات التسجيلات الموسيقية في 14 مارس/آذار عام 1958. وتمنح هذه الجائزة وهي أرفع جائزة على صعيد الموسيقى في العالم سنويا في 78 فئة تغطي 30 صنفا موسيقيا بناء على نتائج تصويت أعضاء أكاديمية التسجيلات الموسيقية. وتعتبر جوائز غرامي في فئات "ألبوم العام" و"تسجيل العام" و"أغنية العام" و"أفضل فنان جديد" هي المفضلة وذات القيمة الأكبر.
المصدر: رامبلير