"الغارديان" تتحصل على وثائق "داعش" لبناء دولة "الخلافة"

أخبار العالم العربي

عناصر من تنظيم داعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7nf

نشرت صحيفة "الغارديان" البريطانية الاثنين 7 ديسمبر/كانون الأول وثيقة سرية مسربة تعود لداعش تكشف بعض التفاصيل عن خطط التنظيم الإرهابي لبناء أسس ما يدعي أنه "دولة الخلافة".

في المرحلة الأولى بعد إعلان التنظيم "الخلافة الإسلامية" في أراضي العراق وسوريا في يونيو/حزيران عام 2014 ركز قادته على إصدار أوامر تخص الجوانب السطحية من الحياة الاجتماعية في حدود الدولة المزعومة، مثل حظر ارتداء ملابس "غير إسلامية" أو تربية الحمام (على اعتبار هذه الأخيرة مضيعة للوقت).

من ثم انتقل داعش إلى إصدار لوائح وتعليمات تخص بناء الدولة بحد ذاتها. ونشرت "ذي غارديان" وثيقة سرية مكونة من 24 صفحة وتحمل عنوان "مبادئ في إدارة الدولة الإسلامية". وتضم الوثيقة المذكورة مبادئ النظام التربوي والإعلامي لداعش، وآليات دعايته، وعلاقاته "الخارجية"، والتحكم في تجارة النفط والغاز.

كما تصور الوثيقة نظاما شديد التعقيد لتسيير معسكرات تنقسم إلى إعدادية وخاصة للأطفال وتدريبية لمسلحين محترفين.

وتشير الصحيفة إلى أن هذا البرنامج يبرز مدى جدية تعاطي التنظيم الإرهابي مع قضية بناء أسس الدولة. وبحسب "ذي غارديان" فإن التحدي الذي يواجهه الائتلاف الغربي مع داعش لا ينحصر في تنفيذ مهمة قتالية عادية، لأن هذا التنظيم لا يمكن اعتباره مجرد جملة من المسلحين. وتنقل الصحيفة عن ستينلي ماكريستال أحد جنرالات الاحتياط الأمريكيين، قوله إن الغرب بتعامله مع داعش كـ"عصابة من المجانين العاديين" قد يجازف في الوقوع في خطر سوء تقدير قواه.

مع ذلك فإن الصحيفة البريطانية تشير إلى أن وثائق داعش الصادرة عنه على مدار الأشهر الخمسة الأخيرة تركز على إجراءات الأمن والتعبئة والتجنيد، الأمر الذي يدل على تنامي "أعراض البارانويا" في صفوف التنظيم الذي فرض حظرا على شبكات الـ Wi-Fi الخاصة وأعلن عفوا عاما على الهاربين من ساحات القتال، وذلك على ما يبدو للنقص في عدد جنود التنظيم .

المصدر: نوفوستي