وزير الدفاع الأمريكي الأسبق: تجميد العلاقات العسكرية مع روسيا كان "حماقة"

أخبار العالم

وزير الدفاع الأمريكي الأسبق: تجميد العلاقات العسكرية مع روسيا كان وزير الدفاع الأمريكي الأسبق ويليام بيري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7a4

اعتبر وزير الدفاع الأمريكي الأسبق ويليام بيري أن قرار الولايات المتحدة تجميد العلاقات العسكرية مع روسيا كان قرارا "أحمق" ذا طابع سياسي محض.

وفي تصريح صحفي لفت بيري الذي تولى وزارة الدفاع الأمريكية في السنوات 1994-1997، إلى أن انقطاع هذه العلاقات بين موسكو وواشنطن حدث "في الوقت الذي أحوج ما نكون فيه إلى اتصالات بين عسكريي بلدينا".

هذا وأعرب الوزير الأسبق عن اعتقاده بأن "الجزء الكبير من المسؤولية (عن هذا الوضع) نتحمله نحن وليس الروس"، مشيرا إلى أن أواسط تسعينات القرن الماضي شهدت بناء "علاقات ثنائية جديدة في مجال الأمن"، عندما حضر ممثلو وزارة الدفاع الروسية لقاءات حلف الناتو وإجرى البلدان تدريبات عسكرية مشتركة.

وتابع بيري قائلا إن فكرة توسيع صفوف الناتو كانت هي الخطوة الأولى نحو تعثر التعاون العسكري بين روسيا والولايات المتحدة. وأوضح أنه هو نفسه لم يكن معارضا لهذه الفكرة، لكنه اعترف بأن توسيع حلف شمال الأطلسي كان "سابقا لأوانه" وأن القرار بهذا الشأن تم اتخاذه رغم معارضة روسيا لهذه الخطوة، ومن دون أخذ مصالحها بعين الاعتبار.

وذكر رئيس البنتاغون الأسبق أن النزاع في أوكرانيا يجعل الوضع الراهن أكثر تعقيدا، لكنه أشار إلى أن "الأخطاء الأمريكية الكثيرة هي التي أدت إلى العلاقات السيئة مع روسيا".

وكانت الولايات المتحدة بادرت في مارس/آذار من العام الماضي إلى تجميد علاقاتها العسكرية مع روسيا على خلفية الخلافات الحادة بين البلدين بشأن الأزمة الأوكرانية.

المصدر: تاس

فيسبوك 12مليون