الداخلية الروسية تحذر من حرب هجينة يعدها "داعش" ضد روسيا باستخدام المهاجرين

أخبار روسيا

الداخلية الروسية تحذر من حرب هجينة يعدها إيغور زوبوف نائب وزير الداخلية الروسي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h734

تحدثت وزارة الداخلية الروسية الثلاثاء 1 ديسمبر/كانون الأول عن خطر "حرب هجينة" تشن ضد روسيا باستخدام المهاجرين يحضرها تنظيم "داعش" الذي يحشد قوته عند الحدود مع طاجكستان.

جاء ذلك خلال جلسة تحت عنوان "مشاكل المهاجرين في روسيا وما حولها" عقدها مجلس الخبراء العلمي التابع لمجلس الفيدرالية.

وقال إيغور زوبوف نائب وزير الداخلية الروسي في كلمته خلال الجلسة إن عمليات الهجرة يمكن أن تستخدم تقنية "الحرب الهجينة" في إطار أيديولوجيا الفوضى الخلاقة.

وأشار نائب الوزير إلى أوروبا التي اتخذت قرار تشديد الرقابة على حدودها كمثال مشيرا إلى أن على روسيا فعل نفس الشيء على حدودها الجنوبية.

وأشار إلى أن "داعش" بدأ بتعزيز قوته في أفغانستان على الحدود مع طاجكستان وأن أكثر من مليون أفغاني حصل مؤخرا على جوازات سفر.

من جهتها وافقت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو مع ما جاء على لسان نائب وزير الداخلية حول إمكانية حدوث اختراق من قبل الإرهابيين تحت غطاء المهاجرين أو اللاجئين القادمين من الدول الجنوبية، مشيرة إلى ضرورة تعزيز الرقابة ومكافحة الهجرة والتجارة غير الشرعية.

وأضافت "أرجو أن تنقلوا قلقنا إزاء الوضع إلى وزير الداخلية، كي توضع هذه الحالة تحت رقابة صارمة بالتعاون مع دائرة الهجرة الاتحادية وغيرها من الوكالات".

وذكرت أن أوروبا أعادت النظر في سياسة الضيافة السابقة وذلك بعد الأحداث الهمجية في باريس، داعية إلى عدم السماح بتصاعد الإسلاموفوبيا في روسيا.

المصدر: إنترفاكس