كالميكيا.. القضاء على شخصين يشتبه بقتلهما شرطيا في موسكو

أخبار روسيا

 كالميكيا.. القضاء على شخصين يشتبه بقتلهما شرطيا في موسكوالمشتبه بهما في مقتل شرطي في موسكو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h5q5

انتهت عملية أمنية خاصة في جمهورية كالميكيا الروسية، وفق معطيات أولية بالقضاء على شخصين يشتبه بقتلهما شرطيا في موسكو.

وأفاد المكتب الصحفي لوزارة الداخلية الروسية الثلاثاء 17 نوفمبر/تشرين الثاني بأنه عثر في كالميكيا على كل من "زاور خاموتايف" و"عظمة شيخافوف" وأجرت قوات الأمن عملية خاصة لاعتقالهما، حيث يشتبه بانتمائهما لخلية إرهابية واغتيال شرطي جنوب شرق العاصمة في وقت سابق من الشهر. وأبديا مقاومة لرجال الأمن لدى اعتقالهما فتم القضاء عليهما، حسب المعلومات الأولية.

هذا، ويقول كثيرون من سكان موسكو إنهم بدأوا يشعرون بالذعر بعد نشر صور تقريبية للمشتبه بهما في مقتل الشرطي في جميع الأماكن العامة داخل العاصمة تقريبا.

ودعت وزارة الداخلية المواطنين إلى التعاون من أجل القبض على المجرمين اللذين قد يمثلان خطرا كبيرا على السكان.

وأعلنت لجنة التحقيق الروسية الجمعة 13 نوفمبر/تشرين الثاني أن المشتبه بهما وهما زاور خاموتايف (من مواليد عام 1984) وعظمة شيخافوف (من مواليد عام 1990)، ينتميان إلى العصابة الإرهابية التي تنشط في منطقة بابايورت في داغستان، وكانا يقيمان في موسكو بشكل غير شرعي منذ الشهر الماضي، في شقة يستأجرها صديق لهما وقد اعتقل ويواجه تهمة المساعدة في مقتل شرطي مساء الـ6 من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وحسب المعلومات المتوفرة، حاولت دورية شرطة في منطقة ماريينو جنوب شرق العاصمة، توقيف مجموعة من 3 شبان داغستانيين، وفي الوقت الذي قدم فيه أحد الشبان وثائقه الشخصية، لاذ الآخران بالفرار، ولاحقهما أحد رجال الأمن لكن أحد المشتبه بهما أخرج مسدسا فجأة وأطلق الرصاص على الشرطي فأرداه قتيلا.

وبعد الكشف عن شخصية المشتبه بهما، اتضح أنهما تورطا في عدد من الجرائم الإرهابية، إذ كان زاور خاموتايف من أعضاء تنظيم "إمارة القوقاز" الإرهابي، لكن علاقاته بالتنظيم تدهورت بعد فترة، وبدأ يزور موسكو من وقت لآخر.

أما شيخافوف، فينتمي لـ "جماعة بابايورت" التي بايعت مؤخرا تنظيم "داعش" الإرهابي.

وكانت وزارة الداخلية تعهدت بمكافأة مالية قدرها 3 مليون روبل لمن يدلي بمعلومات تساعد في إلقاء القبض على المشتبه بهما.

المصدر: وكالات روسية

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة