المالية الأمريكية تأمل بأن تعاود روسيا النظر في مسألة دين أوكرانيا

مال وأعمال

المالية الأمريكية تأمل بأن تعاود روسيا النظر في مسألة دين أوكرانيا وزارة الخزانة الأمريكية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h5bv

أعرب جاك ليو وزير الخزانة الأمريكي عن أمله في أن تقوم روسيا بإعادة النظر في موقفها بشأن دين أوكرانيا، كون ذلك سيمنح كييف فرصة لاستعادة ملاءتها المالية وسداد ديونها.


ويرى وزير الخزانة الأمريكي أن العمل البناء بين موسكو وكييف لتسوية الخلافات، وتنفيذ اتفاق مينسك له أهمية بالغة لكلا الجانبين وتأثيرا على الخارطة الجيوسياسية للعالم كله. وقال ليو خلال مقابلة مع راديو "بي بي سي" يوم الأربعاء 11 نوفمبر/تشرين الثاني: "آمل أن تعيد روسيا النظر في موقفها من إعادة هيكلة الدين".

ويتعين على أوكرانيا التي تواجه أزمة اقتصادية وسياسية، سداد كامل سندات اليورو في شهر ديسمبر/كانون الأول، البالغة 3 مليارات دولار. وأعربت روسيا مرارا عن عدم نيتها المشاركة في إعادة هيكلة الدين، منوهة إلى أنها لم تطالب بسداد الدين منذ وقت طويل، حيث حصلت على الحق في المطالبة بسداد قبل شهر ديسمبر، وذلك بحسب شروط العقد المبرم، ولكنها لم تفعل بغية عدم وضع أوكرانيا في وضع صعب، وعدم مفاقمة الوضع الحرج في الاقتصاد الأوكراني.  

كما طلبت روسيا من صندوق النقد الدولي بحث مسألة منح أوكرانيا مساعدات إضافية بهدف تمكينها في شهر ديسمبر/كانون الأول (موعد السداد) من سندات اليورو الروسية.

هذا وتسعى كييف التي تواجه أزمة اقتصادية وسياسية حادة، لإعادة جدولة دينها لموسكو، بهدف الحصول على الشريحة التالية من القروض، وذلك في إطار برنامج مساعدات دولي قيمته 40 مليار دولار يستمر 4 سنوات من ضمنه سيقدم النقد الدولي 17.5 مليار دولار.

وتحظر السياسة الحالية للصندوق الاستمرار في تقديم الدعم المالي لأحد أعضائه في حال تخلف هذا العضو عن سداد دين سيادي، لذلك فإن أوكرانيا تواجه خطر تعليق الحصول على المساعدات الدولية في حال تعثرها بسداد دينها لروسيا في الموعد المحدد.

وذكرت وكالة "بلومبرغ" الأمريكية يوم الثلاثاء أن روسيا من الممكن أن تطلب إيقاف صرف الشريحة التالية من القروض لأوكرانيا في حال تخلف كييف عن سداد دينها لموسكو.

المصدر: وكالات

توتير RTarabic