أنباء عن استقالة قريبة لرئيس الوزراء الأوكراني

أخبار العالم

أنباء عن استقالة قريبة لرئيس الوزراء الأوكرانيأرسيني ياتسينيوك
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h42h

تشير الأنباء من كييف إلى أن رئيس الوزراء الأوكراني أرسيني ياتسينيوك سيقدم استقالته قريبا بعد فشل حزبه في الحصول على أكثر من 1% في الانتخابات المحلية التي جرت في 25 من الشهر الجاري.

وذكرت مصادر إعلامية أن الحزب الحاكم هناك ينوي استبداله بوزيرة المالية الأوكرانية حاملة الجنسية الأمريكية سابقا نتاليا ياريسكو.

ويشير الخبراء إلى أن "تكتل بوروشينكو"، الذي انتصر شكليا في غالبية المقاطعات الأوكرانية، لم تتعد نسبة فوزه في المتوسط 20%، وسيكون الرئيس بيترو بوروشينكو مضطرا لإجراء انتخابات برلمانية مبكرة، وسيلقي اللوم في ذلك على السياسة الاقتصادية الفاشلة لياتسينيوك، وسيجعله كبش فداء.

ويرى الخبراء أن ياريسكو هي المرشحة الأوفر حظا لتولي منصب رئيسة الوزراء لأسباب داخلية: أهمها غياب الطموح لديها لتصبح شخصية مستقلة، ما يزيل مخاوف السياسيين من حولها، ولأسباب خارجية أهمها عدم اعتراض الاتحاد الأوروبي أو الولايات المتحدة على تعيينها.

ويبدو أن ياتسينيوك كان يدرك حتمية ذهابه منذ زمن، ولذا أصبح في المدة الأخيرة يشدد من تصريحاته العدوانية وقراراته ضد روسيا.

حيث أعلن مؤخرا عن إغلاق المجال الجوي الأوكراني ومن دون أي مقدمات أمام طائرات المساعدات الروسية إلى سوريا، وقال ياتسينيوك خلال لقاء جمعه مع نظيره السلوفاكي روبرت فيتسو في براتيسلافا: "إنني كلفت المؤسسة الحكومية المعنية بخدمة الحركة الجوية في سماء أوكرانيا بتعزيز التنسيق مع الوكالة الأوروبية لمراقبة الملاحة الجوية لرصد تحركات أي طائرات روسية متجهة إلى سوريا".

وأصدر ياتسينيوك قرارا بمنع شركات الطيران الروسية من تسيير رحلاتها إلى أوكرانيا، قائلا إنه "لا مكان للطائرات الروسية التي تضع العلم الروسي في المطارات الأوكرانية".

وطالب روسيا بتعويضات تقدر بنحو تريليون دولار لقاء خسارة بلاده لشبه جزيرة القرم، وللأضرار التي لحقت بأوكرانيا في منطقة دونباس في شرق أوكرانيا.

يذكر أن "مجلس الميدان"، الذي جمع قادة المعارضة الأوكرانية والسياسيين والمجموعات المتشددة، كان قد قرر تعيين أرسيني ياتسنيوك وزير الاقتصاد والخارجية السابق رئيسا للوزراء، وصدق على تعيينه البرلمان الأوكراني "الرادا" مطلع عام 2014.

المصدر: وكالات