القوات العراقية والحشد الشعبي يقصفان معاقل "داعش" في بيجي والصينية

أخبار العالم العربي

القوات العراقية والحشد الشعبي يقصفان معاقل القوات العراقية والحشد الشعبي متجهة إلى بيجي والصينية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h2o8

قال مراسل RT في العراق إن القوات الأمنية والحشد الشعبي قصفا معاقل تنظيم "داعش" في بيجي والصينية شمالي بغداد قصفا مكثفا.

وأفادت قيادة العمليات المشتركة في بيان أن القوات العسكرية والأمنية مجندة من أجل تحرير العراق من عصابات تنظيم "داعش" الإرهابية.

هذا ووعدت قيادة العمليات المشتركة أنها بدأت عملية عسكرية كبيرة أطلقت عليها اسم "لبيك يا رسول الله 2" لتطهير مناطق شمال صلاح الدين، وستنسق مع قادة العمليات العسكرية الجارية حاليا لتطهير قضاء الرمادي مركز محافظة الأنبار.

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

العبادي يعلن عن بدء المرحلة الثانية من تحرير محافظة صلاح الدين

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين 12 أكتوبر/ تشرين الأول انطلاق المرحلة الثانية لعمليات تحرير محافظة صلاح الدين بما فيها مصفاة بيجي.و

قال العبادي أثناء زيارته لمحافظة صلاح الدين واجتماعه بالقادة العسكريين والأمنيين قبل بدء العملية التي أطلق عليها اسم "لبيك يا رسول الله" إن المعركة ستكون حاسمة لتحرير كل محافظة صلاح الدين .

وأضاف أن هذه العمليات والانتصار فيها سيكون دفعة أمامية للبدء بتحرير الموصل من عصابات داعش.

وكان مسؤول أمني عراقي في محافظة صلاح الدين أعلن في وقت سابق  الاثنين أن عملية إعادة تحرير مدينة بيجي ستبدأ خلال أيام قليلة بعد استكمال التعزيزات العسكرية.

وكشف رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة صلاح الدين، جاسم الجبارة، أن قوات يصل قوامها إلى نحو 600 ألف مقاتل تحتشد الآن في المناطق المحيطة ببيجي، من أجل تنفيذ عملية عسكرية سريعة وخاطفة لاستعادة المدينة التي تشهد مواجهات متقطعة بين القوات الأمنية العراقية ومقاتلي "داعش"، موضحا أن القوات المشاركة تضم مختلف الفرق العسكرية والرتب، مؤكدا أن المواقع التي يسيطر عليها داعش في بيجي والصينية والقرى المحيطة بهما قد بدأت تتصاعد فيها حدة الاشتباكات لإيقاع أكبر قدر من الخسائر في الأرواح والمعدات، بصفوف داعش.

وسيسهم تحرير مدينة بيجي بالكامل في قطع أذرع التنظيم باتجاه محافظة ديالى، فضلا عن مدينة تكريت، نظرا لوقوع بيجي بين 3 مدن تحت سيطرة داعش، وهي الشرقاط شمالا على حدود الموصل، والصينية غربا، والحويجة في محافظة كركوك.

من ناحيته، قال مسؤول في الحشد الشعبي إن "القوات تتمركز في قرية المزرعة وسبايكر والحجاج إضافة إلى القوات المنتشرة في الصحراء الغربية الفاصلة بين محافظتي صلاح الدين والأنبار".

قوات الحشد الشعبي

وفي الأنبار، أفاد مسؤول أمني بوصول تعزيزات عسكرية من جانب الشرطة العراقية والجيش قادمة من بغداد ومن سامراء التابعة لمحافظة صلاح الدين إلى شرق الرمادي، لتسخير الحشود العسكرية وإسناد القوات الأمنية المتقدمة بعمليات تحرير الرمادي.

 عزل قائد عمليات الجيش في الأنبار وتعيين المحلاوي بدلا منه

أعلنت خلية الإعلام الحربي العراقية الاثنين تعيين قائد جديد لعمليات الجيش في الأنباء اللواء الركن إسماعيل المحلاوي بدلا من الركن قاسم المحمدي الذي عزله التحالف الدولي، حسب ما أوردت مواقع إعلامية عراقية.

وحسب معلومات أوردتها المصادر الصحفية، فإن عملية العزل جاءت بعد أن طلب التحالف قبل 3 أيام من قائد عمليات الأنبار القيام بعملية نوعية لاستعادة منطقة باتجاه الرمادي، لكن اللواء رفض تنفيذ المهمة دون غطاء جوي للتحالف لتجنب وقوع خسائر مادية وبشرية كبيرة بصفوف قوات الجيش، وتم عزله إثر ذلك.

من هو القائد الجديد لعمليات الأنبار

شغل المحلاوي، مناصب معاون قائد عمليات الجزيرة والبادية غربي الأنبار، وقائد شرطة محافظة الأنبار، وتسلم مناصب عسكرية أخرى في الجيش العراقي.

الحشد الشعبي يتأهب تمهيدا لتحرير قضاء الحويجة 

قال مصدر في هيئة الحشد الشعبي في محافظة كركوك، إن الحشد باشروا بتسليح قوات من أبناء عشيرة الحويجة جنوب غرب المحافظة تمهيدا لعملية تحريرها من يد داعش، مبينا أن هذه القوات ستمسك الملف الأمني في القضاء بعد دحر عناصر التنظيم.

وأكد المصدر أن عملية تحرير الحويجة هي مسألة وقت، ستنطلق بعد الانتهاء من عملية تحرير قضاء بيجي شمال تكريت.

داعش يحتجز 90 مدنيا في الموصل

وفي سياق آخر، أفادت الوكالة الوطنية العراقية للأنباء الاثنين باحتجاز تنظيم داعش 90 مدنيا في مناطق الزهر والسكر والصديق والمصارف والمثنى في الموصل واقتادهم إلى جهة مجهولة، بعد أن اتهمهم بالتعاون مع القوات الأمنية وإبلاغها بتحركات التنظيم.

وشنت عناصر تنظيم داعش هجومها الثاني في 24 ساعة مستهدفة ناحية الكوير جنوب شرق الموصل بحسب مصدر في وزارة البيشمركة.


وكان عناصر التنظيم قد استهدفوا الأحد ناحية الكوير جنوب شرق الموصل، مستخدمين أسلحة متطورة في الهجوم، لكن قوات البيشمركة تصدت للهجوم وقتلت نحو 30 من عناصر داعش خلال المواجهات.

المصدر: وكالات