الدفاع الروسية: مقاتلاتنا نفذت 55 طلعة جوية وقصفت 53 موقعا لداعش في سوريا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h2o5

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الطيران الروسي نفذ خلال الـ 24 ساعة الأخيرة 55 طلعة جوية من مطار حميميم السوري وقصف 53 هدفا لتنظيم "داعش" الإرهابي.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع إيغور كوناشينكوف الاثنين 12 أكتوبر/تشرين الأول، "تواصل وسائل الاستطلاع الجوية والفضائية الروسية البحث عن أهداف حديدة للبنى التحتية لـ"داعش" على الأراضي السورية لتدميرها لاحقا".

إنفوجرافيك: طائرة سوخوي 34.. منذ البداية

وأوضح كوناشينكوف أن مقاتلات روسية من طراز "سو-24ام" و"سو-25اس ام" و"سو-34" قصفت مواقع في محافظات حمص وحماة واللاذقية وإدلب.

وأضاف أن مقاتلات "سو-30" انضمت إلى مجموعة القوات الجوية الروسية في سوريا.

وأوضح كوناشينكوف أن الطيران الحربي الروسي تمكن خلال الساعات الـ24 الماضية من تدمير 25 موقعا دفاعيا للإرهابيين بها أسلحة وآليات عسكرية، ونقطة استناد للإرهابيين قرب بلدة سلمى بمحافظة اللاذقية، و7 مراكز قيادة، و6 معسكرات لتدريب الإرهابيين، و6 مخازن للذخيرة، وقافلة سيارات في محافظة حماة، و3 مخابئ في محافظة اللاذقية ومجموعة متنقلة تستخدم مدافع الهاون قرب تل سكيك في محافظة حماة.

وأكد أن جميع الطائرات الروسية عادت إلى مطار حميميم بعد تنفيذ مهماتها القتالية.

كما أوضح أن مقاتلات "سو-34" قصفت معسكرا للإرهابيين في منطقة مدينة بمحافظة إدلب، مشيرا إلى أن "داعش" استخدم هذا المعسكر، وفقا لمعطيات الاستخبارات، كمركز لمسلحين قادمين من الخارج وكذلك لتدريب الإرهابيين على التكتيك الخاص والتفجير تحت إشراف خبراء.

وأضاف أن مقاتلات "سو-25" دمرت في محيط بلدة سكيك شمال حماة قافلة سيارات، بما في ذلك 3 من شاحنات البنزين وشاحنة أخرى وسيارتان مزودتان برشاشات، قامت بنقل الوقود والذخيرة لمسلحي "داعش" في هذه المنطقة.

وأشار المتحدث باسم الوزارة الروسية إلى أن إرهابيين يحاولون في الأيام الأخيرة نقل الذخيرة والأسلحة والوقود إلى خطوط المواجهة مع القوات السورية من محافظة الرقة، مضيفا أن الطيران الحربي الروسي قد دمر جزءا كبيرا من احتياطيات الإرهابيين من الأسلحة والذخيرة والوقود.

وتابع أن مقاتلة "سو-24ام" دمرت باستخدام قنبلة جوية موجهة من نوع "كاب-500" مركز قيادة واقع تحت الأرض بمحافظة حماة.

من جهة أخرى أفاد كوناشينكوف بأنه كان من المخطط أن يقوم خبراء روس في 12 أكتوبر/تشرين الأول برحلة متابعة دورية على متن طائرة "آن-30ب" في أجواء تركيا باستخدام مطاري ديار بكر وأسكي شهر، وذلك وفقا لاتفاقية السماء المفتوحة.

وأشار إلى أن وزارة الدفاع الروسية قررت تأجيل الرحلة نظرا للوضع الحالي في تركيا وطلب أنقرة الرسمي بتأجيل الرحلة بسبب إجرائها عملية أمنية.

المصدر: وزارة الدفاع الروسية