الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة في الزنزانات البريطانية بدلا من المستشفيات

متفرقات

الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة في الزنزانات البريطانية بدلا من المستشفيات الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة في الزنزانات البريطانية بدلا من المستشفيات
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h00i

قبع ثلاثة أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة لمدة أسبوع في زنازين قسم الشرطة بسبب نقص الأسِرة في المستشفيات، وسط خفض الحكومة للاعتمادات المخصصة لخدمات الصحة النفسية في أنجلترا.

وتم إيواء 947 طفلا يعانون من مشاكل صحية عقلية في العام الماضي بمراكز الشرطة، بسبب أزمة نقص الأسِرة في المؤسسات الخدمات الصحية الوطنية، حيث دفعت هذه الأرقام إلى الدعوة لتوفير المزيد من المرافق الصحية النفسية في المستشفيات، خاصة مع اعتبار الجمعيات الخيرية مراكز الشرطة أماكن غير مناسبة لاحتواء ذوي الاحتياجات الخاصة.

ووفقا لرؤساء المجالس المحلية والشخصيات الاجتماعية فإن 161 طفلا تحت سن 18 عاما، كانوا من بين 947 طفلا عاشوا في زنزانات أقسام الشرطة في جميع أنحاء أنجلتر، العام الماضي.

وفي عام 2014، وعدت وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي، بمعالجة الأزمة بعد عثورها على فتاة تبلغ من العمر 16 عاما تعاني من اضطرابات عقلية داخل زنزانة في مركز للشرطة في توركاي.

ومنذ ذلك الحين وضعت شرطة ديفون وكورنوال، إجراءات لمنع حدوث أمر مماثل مرة أخرى، لكن هذا الأسبوع كتب بول نيثيرتون، مساعد رئيس شرطة، على حسابه بتويتر "مرة أخرى الآن مرضى من ذوي الاحتياجات الخاصة في زنزانات الشرطة فيما لا توجد أسِرة متاحة في ديفون وكورنوال".

ومنذ عام 2011 تم إلغاء أكثر من 2000 سرير مخصص للحالات النفسية في جميع أنحاء انجلترا، وقد اجبرت هذه الأزمة بعض المرضى على السفر مئات الأميال لالتماس العناية الطبية اللازمة.  

المصدر: RT