مجلس الأمن الروسي: على كييف فهم التبعات السلبية في حل الأزمة الأوكرانية بطرق عسكرية

أخبار العالم

مجلس الأمن الروسي: على كييف فهم التبعات السلبية في حل الأزمة الأوكرانية بطرق عسكريةنيكولاي باتروشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gz1t

أشار سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف الجمعة 21 أغسطس/آب إلى ضرورة أن تفهم السلطات الأوكرانية تبعات سلبية استئنافها الأعمال القتالية في محاولة لحل الأزمة في البلاد.

وقال باتروشيف للصحفيين: "على أوكرانيا والقوى التي تديرها من الخارج في الوقت الراهن إدراك أن استئناف الأعمال القتالية يؤدي إلى مواصلة الاقتصاد الأوكراني في التراجع وسقوط مزيد من الضحايا وتدمير البنية التحتية وينعكس سلبيا على الأوضاع الإقليمية والدولية".

وأضاف باتروشيف أن السلطات الأوكرانية تحاول مرة تلو أخرى حل الصراع في منطقة دونباس جنوب شرق أوكرانيا بطرق عسكرية، مشددا على أن كييف لا تحترم الهدنة التي تم التوصل إليها في العاصمة البيلاروسية مينسك في فبراير/شباط الماضي.

وأوضح سكرتير مجلس الأمن الروسي أن كييف تستخدم المعدات الثقيلة التي كان يجب على طرفي النزاع سحبها من خط التماس.

وحسب قوله، فإن كييف لا تسعى لإيجاد مخرج من الوضع الراهن فحسب، "بل و بالعكس، تبرر ممارساتها بالقول إنها تقاتل لصالح سيادتها ووحدة أراضيها وكذلك من أجل الحرية والديمقراطية والأمن في أوروبا برمتها".

وتابع باتروشيف قائلا إنه "لا يمكن عدم ملاحظة شيء واحد وهو أن تنشيط ممارسات القوى المعنية بإحباط العملية السلمية واستمرار الحرب (في أوكرانيا) تجلى فور ظهور بوادر تقدم في التسوية السلمية للأزمة وفرصة للتوصل الى اتفاق سياسي".

هذا وأعرب باتروشيف عن قناعته بضرورة استمرار تعاون "رباعية النورماندي" (روسيا وأوكرانيا وألمانيا وفرنسا) بهدف إيجاد حل سلمي للصراع جنوب شرق أوكرانيا، وأشار إلى أهمية توفير الشروط اللازمة لتنفيذ اتفاقات مينسك التي تقضي بتسوية المواجهة بشكل تدريجي.

تعليق مراسلتنا في موسكو

المصدر: "تاس"