اتحاد المزارعين الألمان: أسعار المنتجات الزراعية هبطت جراء الحظر الروسي

مال وأعمال

اتحاد المزارعين الألمان: أسعار المنتجات الزراعية هبطت جراء الحظر الروسي اتحاد المزارعين الألمان: أسعار المنتجات الزراعية هبطت جراء الحظر الروسي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gyud

أعلن اتحاد المزارعين الألمان أن الحظر الروسي المفروض على استيراد السلع الغذائية والزراعية من الاتحاد الأوروبي أدى إلى هبوط أسعار المنتجات الزراعية في بلدان أوروبية كألمانيا.

وقال رئيس اتحاد المزارعين الألمان يواخيم روكفيد خلال مؤتمر صحفي في برلين يوم الثلاثاء 18 أغسطس/اَب: "إن أسعار المنتجات الزراعية انخفضت في جميع القطاعات ويرتبط هذا بشكل خاص بتراجع الصادرات إلى روسيا، حيث تراجعت صادراتنا إلى السوق الروسية بمقدار النصف، الأمر الذي أدى إلى انخفاض قيمة المنتجات".

ووصف رئيس اتحاد المزارعين الألمان الوضع في القطاع الزراعي "بأكثر من الصعب"، حيث أثر هبوط أسعار المنتجات الزراعية في بلدان أوروبية سلبا على مستوى أرباح المزارعين الأوروبيين.

وقدرت النقابة الأوروبية للمزارعين والعاملين في التعاونيات الزراعية التي تمثل مصالح 28 مليون من المزارعين الأوروبيين، قدرت في وقت سابق حجم خسائر المنتجين الزراعيين الأوروبيين بنحو 5.5 مليار يورو، وذلك جراء الحظر المفروض من قبل روسيا على استيراد عدد من المنتجات الغذائية والزراعية من الاتحاد الأوروبي، ردا على العقوبات الأوروبية ضد روسيا.

كما قدر رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف في وقت سابق من الشهر الماضي خسائر قطاع الأعمال الأوروبي بعشرات مليارات اليورو، من جراء فرض العقوبات الغربية ضد روسيا والقيود الجوابية التي فرضتها موسكو.

رئيس الحكومة الروسية دميتري مدفيديف

وقال مدفيديف إن حجم التبادل التجاري بين روسيا والاتحاد الأوروبي تراجع خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بنحو 38% ، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

وكانت روسيا قد قررت في شهر أغسطس/آب العام الماضي فرض قيود على واردات المواد الغذائية من الدول التي فرضت عقوبات عليها لموقفها من الأزمة الأوكرانية وعودة شبه جزيرة القرم إلى أحضان روسيا.

وطالت قائمة الحظر الروسية واردات اللحوم والنقانق والسمك والخضروات والفواكه ومنتجات الألبان من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وأستراليا وكندا والنرويج. وفي الـ25 من يونيو/حزيران 2015 قررت الحكومة الروسية تمديد هذه القيود لمدة عام آخر حتى الـ5 من أغسطس/آب عام 2016، وذلك ردا على قرار الاتحاد الأوروبي تمديد عقوباته على روسيا حتى الـ31 من يناير/كانون الثاني 2016.

إنفوجرافيك: الدول المدرجة في قائمة حظر الاستيراد الروسية

وسعت الحكومة الروسية بتاريخ 13 أغسطس/اَب، قائمة البلدان المحظور استيراد السلع الغذائية منها لتطال خمس دول جديدة، من بينها أوكرانيا، ولكن بشروط خاصة للأخيرة.

هذا وشهدت دول أوروبية مظاهرات عديدة احتجاجا على تراجع أسعار المواد الغذائية والزراعية، أخرها مظاهرة نظمت في شمال فرنسا في مدينة كامبريه، حيث أغلق مزارعون فرنسيون يوم الاثنين المداخل المؤدية إلى إحد متاجر شبكة "ليدل" الغذائية، احتجاجا على الخسائر التي يواجهها القطاع الزراعي الأوروبي التي تعود جزئيا إلى الحظر الروسي.

مزارعون فرنسيون يقطعون الطرق احتجاجا على تراجع أسعار المنتجات الزراعية والغذائية

المصدر: وكالات