هل تخفي ناسا أدلة حول مراقبة الكائنات الفضائية للمحطة الدولية ؟ (فيديو)

الفضاء

هل تخفي ناسا أدلة حول مراقبة الكائنات الفضائية للمحطة الدولية ؟ (فيديو)هل تخفي ناسا أدلة حول مراقبة الكائنات الفضائية للمحطة الدولية ؟
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gyio

انتشرت صور غامضة بين مستخدمي الإنترنت وخصوصا من بين عشاق نظرية الكائنات الفضائية، تظهر فيها بقعة وردية غريبة تطفو فوق محطة الفضاء الدولية، جعلت المتابعين في حيرة كبيرة.

بدأ الأمر عندما لاحظ أحد المشاهدين للقطات المحطة الفضائية الدولية على موقع اليوتيوب، لاحظ هذا الجسم الوردي الغامض بالقرب من المحطة، مما جعله يفكر على الفور في أن المحطة يجري "مراقبتها من قبل كائنات فضائية"، ونشر هذا المشاهد تحت اسم Streetcap1 نسخة قصيرة من الفيديو على الموقع.

وبالرغم من أن الفيديو لم تتجاوز مدته دقيقة واحدة و27 ثانية، إلا أنه حقق في خلال أسبوع واحد من العرض على الموقع ما يتجاوز الربع مليون مشاهدة.

الغريب في الأمر أن هذا الفيديو يأتي بعد وقت قصير من عرض لقطات فيديو أخرى لوكالة ناسا، تظهر فيها أضواء غامضة تحلق خارجة من كوكب الأرض، الفيديو ظهر في يونيو/حزيران، وأُخذت اللقطات أيضا من داخل محطة الفضاء الدولية.

وقطعت ناسا وقتها البث فجأة عن اللقطات، بالرغم من رؤية النقاط البيضاء تغادر الأرض بوضوح، إلا أن رسالة من الوكالة ظهرت على الشاشة تقول: "الرجاء الانتظار، البث تعرض لقطع مفاجئ إما بسبب تغيير الكاميرا، أو أننا نعاني من فقد مؤقت للإشارة مع محطة الفضاء الدولية".

وقال المشاهد Streetcap1 في مدونته على الانترنت: "على ناسا أن تتوقف عن معاملة الناس مثل الأطفال، عليهم أن يقولوا لنا ما يخفونه عنا".

وقد اتهم البعض المشاهد Streetcap1 بتركيب الفيديو لإظهار هذا الجسم الغامض الوردي على مقربة من المحطة الفضائية الدولية، إلا أن هذا الأمر غير حقيقي، وذلك لأن البث الاصلي لناسا ظهرت به أيضا نفس المشاهد التي ظهرت في فيديو Streetcap1.

المصدر: RT