موسكو: الناتو ضاعف من تدريباته وطلعات طائراته قرب حدودنا

أخبار روسيا

موسكو: الناتو ضاعف من تدريباته وطلعات طائراته قرب حدودناوزارة الدفاع الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gxjy

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إن حلف الناتو زاد عدد التدريبات قرب حدود روسيا من 90 - 95 إلى 150 في العام، فيما زادت طلعات طائرات الاستطلاع 9 مرات.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية في تصريح للصحفيين الجمعة 31 يوليو/تموز أن "الناتو أجرى عامي 2012 و2013 قرب الحدود الروسية تقريبا 90 – 95 تدريبا. ويجرون الآن تقريبا 150"،

وأشار ممثل وزارة الدفاع الروسية إلى أن عدد الطلعات الاستطلاعية لطائرات ازداد 9 مرات.

وكان رئيس هيئة الأركان العامة الروسية فاليري غيراسيموف أعلن في أبريل الماضي عن "زيادة حادة" في نشاطات الناتو العسكرية قرب الحدود الروسية، مشيرا إلى أن عدد تدريبات الحلف في العام الماضي زادت 1.8 مرة مقارنة بمؤشرات السنوات الماضية، كما زادت كثافة طلعات الطيران التكتيكي والاستطلاعي على طول الحدود الروسية مرتين، فيما زادت طلعات طائرات الإنذار المبكر 9 مرات.

روسيا: لدينا تدابير للرد على تهديدات منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية

هذا وأعلن نائب وزير الدفاع الروسي، أناتولي أنطونوف الخميس 30 يوليو/ تموز أن روسيا تمتلك تدابير للرد على منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية تشمل الطابع العسكري في حال نشوب تهديدات.

نائب وزير الدفاع الروسي أناتولي أنطونوف

وقال أنطونوف للصحفيين: "وزارة الدفاع سوف تتخذ التدابير المناسبة، بما في ذلك ذات طابع عسكري تقني، إذا حصلت تهديدات من منظومة الدفاع الصاروخية الأمريكية"..."الجميع اقتنع بسلمية البرنامج النووي الإيراني، وسجل هذا في وثائق ذات صلة لكن لا يوجد أي ضمانات فيما يتعلق بإنهاء بناء منظومة الدفاع الصاروخية الأمريكية في القارة الأوروبية، يؤكد هذا مخاوفنا أكثر  لأي دولة توجه هذه المنظومة؟ طبعا موجهة ضد روسيا".

وأكد أنطونوف أن وزارة الدفاع الروسية تراقب عن كثب ما يفعله الأمريكيون وشركاؤهم بشأن هذه المسألة.

قال نائب وزير الدفاع، إن الاتحاد الروسي حذر مرارا وتكرارا من العواقب التي قد تنجم عن نشر الدرع الصاروخية الأمريكية.

من جهة أخرى صرح  أنطونوف أن روسيا تنشر أسلحتها، اعتمادا على خطط البناء العسكري، قائلا "لن نسمح تحت أي ظرف من الظروف  بإضعاف القوات المسلحة الروسية، وسوف ننشر بطبيعة الحال الأسلحة في أراضي الاتحاد الروسي وفقا للخطط الحقيقية للبناء العسكري".

وقال نائب وزير الدفاع إن الولايات المتحدة لا تزال تملك أسلحة نووية في أوروبا، في حين أن جميع الأسلحة النووية الروسية منشورة على أراضيها.

وأكد أنطونوف أنه لا توجد مشاكل سياسية لدى روسيا بشأن تعاونها مع الناتو، ونصح شركاء روسيا الغربيين أن يخففوا حدة الخطاب قائلا  "سنستمر في تطوير التعاون الدولي ذي المنفعة المتبادلة".

المصدر: وكالات